درعي: بحث تقليص مدة الإغلاق المسائي خلال رمضان في البلدات العربية

درعي: بحث تقليص مدة الإغلاق المسائي خلال رمضان في البلدات العربية
البلدة القديمة في القدس المحتلة (أ ب)

أخطر وزير الداخلية الإسرائيلي، أرييه درعي، نواب في القائمة المشتركة، أنه سيعرض على الحكومة خلال جلستها المقبلة، تقليص مدة الإغلاق المسائي اليومي المفروض على البلدات العربية ذات الأغلبية المسلمة خلال شهر رمضان.

يذكر أن الحكومة الإسرائيلية كانت قد أقرت فرض الإغلاق على جميع المتاجر، باستثناء الصيدليات، في البلدات العربية بين الساعة السادسة مساء والثالثة فجرا. ودخل القرار إلى حيز التنفيذ منذ يوم الخميس الماضي، ويتواصل حتى الثالث من أيار/ مايو المقبل، فيما تعتزم الحكومة بحث تمديد فترة العمل بالقرار لاحقًا.

وفي بيان صدر عنه، قال درعي إنه سيطرح مطالب رؤساء السلطات المحلية العربية ونواب المشتركة بتقليص مدة العمل بالإغلاق، على رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، وعلى المسؤولين في وزارة الصحة.

يأتي ذلك في ظل النتائج العكسية التي أفرزها القرار، حيث باتت الحشود تتجمهر في المحال التجارية خلال ساعات النهار بأعداد كبيرة للتزود بالمؤن خلال شهر رمضان، ما يهدد بخطر تفشي الفيروس؛ بالإضافة إلى الأضرار الجسيمة التي سببها القرار للمصالح التجارية في البلدات العربية.

ولفت درعي إلى وزارتي الداخلية والمالية الإسرائيليتين أقرتا حزمة مساعدات بقيمة 55 مليون شيكل سيتم تحويلها إلى 73 سلطة محلية عربية لـ"مساعدة المواطنين على قضاء فترة رمضان بأمان دون المخاطرة بأنفسهم بسبب كورونا".

وقال درعي "نعمل بالشراكة مع نواب القائمة المشتركة ورؤساء السلطات المحلية العربية ونفعل كل شيء من أجل قضاء فترة رمضان بأمان. يجب اتباع الإرشادات لمنع انتشار الفيروس. هذه مهمتنا جميعا، وأود أن أشيد بالجمهور العربي المجند لهذه المهمة".

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص