تركيا: مصرع 4 وإصابة 97 في انفجارٍ داخل مصنع للألعاب النارية

تركيا: مصرع 4 وإصابة 97 في انفجارٍ داخل مصنع للألعاب النارية
عامود دخان يظهر فوق سماء مكان الانفجار (الأناضول)

لقي 4 أشخاص مصارعهم، وأُصيب 97 آخرون، إثر انفجار وقع اليوم الجمعة، في مصنع للألعاب النارية، وفق ما أعلنت السلطات التركية.

وقال وزير الصحة التركي، فخر الدين قوجه، في تصريح جاء عقب إجرائه جولة تفقدية في موقع الحادث، بولاية صقاريا: "حتى الآن لقي 4 أشخاص مصرعهم وأصيب 97 آخرين بجروح جرى نقلهم إلى المشافي، بينهم شخص حالته حرجة".

وأوضح أن 16 شخصا من المصابين غادروا المشافي، مضيفا: "منذ اللحظات الأولى للانفجار هرعت إلى موقع الحادث مروحيتي إسعاف و84 سيارة إسعاف وفرق الإنقاذ الطبي".

عامود دخان يظهر فوق سماء مكان الانفجار (الأناضول)

وختم قائلا: "مجموع الأشخاص في المصنع 186، بينهم 20 مجازون و15-20 غادروا الموقع مبكرا، وتوصلنا لـ100 منهم، فيما تتواصل جهودنا بخصوص المفقودين".

وبُعيد الانفجار، ارتفعت سحابة كبيرة من الدخان عدة أمتار في السماء فيما كان صوت المفرقعات النارية يدوي من داخل المصنع، وفق صور بثتها قنوات تلفزيونية تركية.

وبحسب شهود ذكرتهم وسائل الإعلام المحلية، شعر السكان بالانفجار حتى مسافة 50 كلم، بينما اعتقد بعضهم بدايةً أن ما يحصل هو زلزال، وفق ما أوردت وكالة "فرانس برس" للأنباء.

أثناء مؤتمر صحافي قرب مكان الانفجار (الأناضول)

وفي مؤشر على قلق السلطات من الحادث، أرسل الرئيس التركي رجب إردوغان ثلاثة وزراء إلى المكان.

ووقع انفجاران في المصنع نفسه في عامي 2009 و2014، أسفرا عن مقتل شخصين وإصابة نحو 40 شخصاً بجروح، وفق الإعلام التركي.

الفعل الثقافيّ الفلسطينيّ في ظلّ كورونا | ملفّ