المحكمة تلغي قرار الاعتقال المنزلي عن الشاب الجولاني كميل خاطر

المحكمة تلغي قرار الاعتقال المنزلي عن الشاب الجولاني كميل خاطر

 

الغت المحكمة الاسرائيلية يوم امس الاربعاء في جلسة عقدتها بحضور محاميا الدفاع  كفاح الجوهري وعروبة بطحيش قرار الاعتقال المنزلي عن الشاب كميل خاطر(34 عاما )من بلدة مجدل شمس، وتحديد وعداً لمحاكمته طليقاً في وقت لاحق من الاسبوع القادم. على ان يبقي في الاقامة الجبرية ليلاًمن الساعة العاشرة مساءً وحتى الثامنة صباحاً.
 
 وكان كميل قد خضع للاعتقال المنزلي بعد اعتقال في كانون اول الماضي  للاشتباه  بمساسه بالامن الاسرائيلي في بلدة مجدل شمس، حين قام بقطع السياج الامني من محيط منزله الواقع على خط وقف اطلاق النار ، بالتنسيق مع المقاول المسؤول عن الجدار الامني ، الا ان النيابة اصرت على اعتقاله  واخضاعه للاعتقال ورفضها تصديق رواية الشاب كميل خاطر ورواية المقاول الذي سمح له بذلك بعد استشارة احد الضباط العسكريين.
 
يذكر ان كميل خاطر اسير امني/سياسي سابق، كان قد امضى فترة اعتقال لمدة 8 سنوات في السجون الاسرائيلية بتهمة تقديم معدات  ووسائل عسكرية لاحدى الخلايا الفلسطينية في مخيم جنين في  العام 2001 ضمن خلية ضمت كل من السيدة امال مصطفى محمود وسميح سليمان سمارة  وحمد حسين  ابو زيد .

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص