الجولان المحتل: التحقيق مع تسعة أشخاص بشبهة رفع رايات حزب الله

الجولان المحتل: التحقيق مع تسعة أشخاص بشبهة رفع رايات حزب الله

أخضعت الشرطة الإسرائيلية، اليوم الاثنين، تسعة اشخاص من قرى الجولان السوري المحتلة بشبهة رفع شعارات وعلم حزب الله، حيث أوضحت الشرطة أنها  أخلت سبيل المعتقلين بعد أن تم إحالتهم للتحقيق، حيث نسبت لهم شبهات القيام خلال الأشهر الأخيرة برفع شعارات وعلم حزب الله بمناسبات مختلفة.

وقامت قوات من شرطة الشمال ، بالتوقيف للتحقيق  تسعة مشتبهين من الشبان العرب  الدروز سكان بلدات مختلفة بهضبة الجولان المحتل  تضمنت مجدل شمس ، بقعاثا، مسعدة وعين قنية المشتبهين برفع أعلام  حزب الله.

وعرف من المعتقلين صالح نجيب فرحات وعاطف درويش من بقعاثا، وسلوى الشاعر من مجدل شمس، وثلاثة شبان من عين قنية لم تعرف أسماؤهم بعد.

وكانت قوة من الشرطة قد داهمت صباح اليوم بيت الشاب صالح نجيب فرحات من قرية بقعاثا، حيث قامت بتفتيش المنزل تفتيشاً دقيقاً، دون أن تعرف أي تفاصيل إضافية أو أسباب الاعتقال، ثم عادت وأطلقت سراحه في وقت لاحق، كما وأطلقت سراح عاطف درويش أيضاً.

يشار إلى أن صالح يعمل مصوراً تلفزيونيا، ويشارك في التصوير لإعداد التقارير التلفزيونية للإخبارية السورية.

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية