" ذوو الاسرى من الجولان المحتل متفائلون بشمل ابنائهم في المرحلة الثانية من صفقة التبادل"

" ذوو الاسرى من الجولان المحتل متفائلون بشمل ابنائهم في المرحلة الثانية من صفقة التبادل"

اصدر ذوو الاسرى والمعتقلين السوريين من ابناء مرتفعات الجولان المحتلة في السجون الاسرائيلية بيانا للراي العام العالمي ناشدوا فيه " الهيئات المعنية بحقوق الانسان والاسرى والمعتقلين والمنظمات المحلية والدولية ذات الصلة بالتدخل من اجل تقديم يد العون والمساعدة لاسرى الجولان المحتل داخل المعتقلات الاسرائيلية الذين يخضون اضرابا مفتوحا منذ ثمانية اشهر احتجاجا على قرار ادارة السجون الاسرائيلية وضع حاجز زجاجي لعزلهم عن ذويهم وقت الزيارة " ..واوضح البيان الذي ارسل نسخة عنه لموقع " عرب48" ان ذوي الاسرى الجولانيين " محرمون منذ ثمانية اشهر من زيارة ابنائهم في المعتقلات للاطمئنان على صحتهم خاصة وان بعضهم يعاني من مشاكل صحية خطرة وترفض ادارة السجون تقديم الخدمات الطبية الملائمة لهم متذرعة بحجج واهية تهدف الى الامعان في اذلالهم وكسر معنوياتهم واجبارهم على انهاء الاضراب المفتوح " .

وطالب ذوو الاسرى في بيانهم " بوضع السجون الاسرائيلية تحت رقابة دولية " وحملوا حكومة الاحتلال " المسؤولية الكاملة عن سلامة ابنائنا المعتقلين وعدم تعرضهم لأي خطر".

وناشد الشيخ ، سليمان احمد المقت وهو من سكان بلدة مجدل شمس المحتلة ووالد الاسيرين، بشر وصدقي المقت في حديث لموقع عرب48 نيابة عن ذوي الاسرى الجولانيين " رئيس الجمهورية العربية السورية، رئيسنا الدكتور بشار الاسد، بالتدخل والعمل على اطلاق سراحهم وانهاء معاناتهم ومعاناة ذويهم التي بدأت منذ ما يقارب 19 عاما ولم تنتهي حتى الان والشكر سلفا لمن يوصل صوتنا لاصحاب الضمائر الحية " قال الشيخ المقت الذي اضاف مؤكدا ان ذوي الاسرى كثفوا من اتصالاتهم مع " قيادتنا في دمشق- يقول الشيخ - على امل ان يتم شمل الاسرى الجولانيين في اطار المرحلة الثانية من صفقة تبادل الاسرى بين حزب الله واسرائيل"