225 حالة تمييز عنصري ضد العرب في العام 2005

225 حالة تمييز عنصري ضد العرب في العام 2005

تحت عنوان "ثقافة الكراهية" ينشر مركز مكافحة العنصرية في الـ21 من آذار الجاري، تقريره السنوي الذي يشير إلى وقوع 225 حالة من التمييز العنصري ضد العرب في إسرائيل خلال العام الماضي 2005.

وجاء الكشف المبكر عن التقرير نتيجة للرد المخزي لرئيس الحكومة الإسرائيلي بالوكالة ايهود اولمرت، ولرئيس الدولة موشيه كاتساف، على احداث كنيسة البشارة، ولجوئهما إلى التحريض على القياديين العرب والمسلمين بدل تحمل المسؤولية عن الاعتداء العنصري.

وتأكيدا لصحة موقف القيادات العربية الذي يؤكد وجود "ثقافة كراهية وحقد" ترعاها الدولة من خلال مؤسساتها المختلفة ضد المواطنين الفلسطينيين في اسرائيل، نشر المركز احد فصول التقرير الذي سينشر في اليوم العالمي لمكافحة العنصرية والذي سيتطرق الى الاحداث العنصرية التي شهدتها إسرائيل خلال العام 2005.

ويتناول الفصل السادس من التقرير معطيات تؤكد نهج الثقافة العنصرية في إسرائيل ضد المواطنين العرب. وننشر فيما يلي تفصيلا لحالات العنصرية التي رصدها المركز في الفصل السادس من تقريره:

25 حالة تمييز عنصري في شهر كانون الثاني 2005؛ 15 حالة في شهر شباط؛ 12 حالة في شهر آذار؛ 9 حالات في شهر نيسان؛ 11 حالة في شهر أيّار؛ 13 حالة في شهر حزيران؛ 11 حالة في شهر تموز؛ 29 حالة في شهر آب؛ 27 حالة في شهر أيلول؛ 15 حالة في شهر تشرين الأول؛ 24 حالة في تشرين الثاني؛ و-33 حالة تمييز على خلفية عنصرية ضد العرب في شهر كانون الأول 2005.

وتوضح الجداول التالية توزيعة الاحداث العنصرية التي استهدفت المواطنين العرب:


* هذه الحالات لا تعني انها تشمل جميع الحالات التي حصلت، إنّما تلك التى وصلت الينا.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018