مرة أخرى: شعارات عنصرية في ذكرى مقتل كهانا

مرة أخرى: شعارات عنصرية في ذكرى مقتل كهانا

فيما تشير الشبهات إلى ناشطي اليمين المتطرف، قام مجهولون، الليلة الماضية، بكتابة شعارات عنصرية في شوارع مدينة يافا، تفيد أن الراف العنصري مئير كهانا، الذي قتل قبل 20 عاما كان على حق، حيث تضمنت الشعارات "صدق كهانا".
 
وفوجئ أهالي يافا بالشعارات على الشارع الرئيسي، مما يدل على أن العملية جرت بصورة منظمة. وقد باشرت الشرطة التحقيق، بيد أنه لم يتم اعتقال أحد.
 
وقد تمت كتابة الشعارات على الجدران، وعلى عدد من المباني بينها مدرسة والكنيسة الكاثوليكية.
 
تجدر الإشارة إلى أن شعارات عنصرية مماثلة كتبت الليلة الماضية في "تل عدشيم/ تل العدس" و"نتسيرت عيليت".
 
وكان الأسبوع الماضي قد شهد كتابة شعارات عنصرية أيضا في "نتسيرت عيليت" و"مغدال هعيمك" وعكا.
 
يذكر أن كهانا قد قتل في نيويورك في مثل هذا التاريخ بالضبط قبل 20 عاما، وهو مؤسس حركة "كاخ" العنصرية.