نتنياهو ينوي تشكيل حكومة بسرعة

نتنياهو ينوي تشكيل حكومة بسرعة

بعد الإعلان عن النتائج الحقيقية لانتخابات الكنيست الـ20، قال رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، إنه ينوي تشكيل حكومة بسرعة، في حين صرح رئيس 'المعسكر الصهيوني'، يتسحاك هرتسوغ، بأنه سيواصل تشكيل البديل.

وقال نتنياهو إن الإسرائيليين يتوقعون بلورة قيادة بسرعة تعمل من أجل الأمن والاقتصاد والمجتمع، كما التزم بذلك.

وكان نتنياهو قد تحدث مع رؤساء كتل ينوي ضمهم إلى ائتلافه الحكومي، بينهم نفتالي بينيت وموشي كحلون وأفيغدور ليبرمان وأرييه درعي ويعكوف ليتسمان وموشي جفني.

وقال بيان لليكود إن نتنياهو ينوي البدء بتشكيل الحكومة فورا من أجل استكمال المهمة خلال أسبوعين أو ثلاثة أسابيع.

من جهته قال هرتسوغ صباح اليوم، الأربعاء، إنه تحدث مع نتنياهو، وأنه سيواصل، إلى جانب تسيبي ليفني، قيادة المعسكر الصهيوني بقوة كبديل في كل مجال.

وأضاف أن سيواصل العمل من أجل 'مجتمع عادل، وأفق سياسي.. ومن أجل الديمقراطية الإسرائيلية، ومن أجل دولة يهودية ديمقراطية'، مشيرا إلى أنه سيتعاون مع كل الجهات السياسية التي تستطيع التعاون معه.

وقال أيضا إنه سيواصل مع قيادة المعسكر الصهيوني تحقيق التصحيح الكبير الذي تحتاجه إسرائيل. وبحسبه فإن 'الوقت ليس مناسبا لمناقشة الحكومات والائتلافات، وإنما ما تحتاجه هو صوت آخر يضع البديل ويقول الحقيقة، وأن التغيير حتما سيأتي'. على حد تعبيره.

وقال بيان صادر عن المعسكر الصهيوني إنهم 'سيواصلون العمل من أجل 'المواطنين الإسرائيليين، والعدل الاجتماعي والأفق السياسي، والمساواة والديمقراطية من أجل تحقيق الدولة اليهودية والديمقراطية الآمنة والعادلة'.

من جهته قال رئيس 'يسرائيل بيتينو'، أفيغدور ليبرمان، الذي حصل على 6 مقاعد، إنه لا ينوي الجلوس في المعارضة، ولكنه لن يكون في الائتلاف بأي ثمن.

وبعد أن هنأ نتنياهو على ما اسماه 'إنجازا مذهلا وغير عادي' قال إنه راض بـ205 آلاف صوت حصل عليها في الانتخابات، وأشار إلى أنه سيجتمع مع نتنياهو في الأيام القريبة، في حين رفض الإجابة على سؤال حول ما إذا كان سيصر على حقيبة وزارة الأمن.

وقال نفتالي بينيت (البيت اليهودي) إن هناك مهمات كثيرة على جدول الأعمال، وعلى رأسها الاهتمام بالأمن والحفاظ على الهوية اليهودية لإسرائيل، والاهتمام بالاقتصاد.

وقال موشي كحلون (كولانو) إنه راض جدا عن النتائج، وأن أحدا لم يتوقع ذلك. وأضاف أن النتائج الدقيقة ستظهر خلال يوم أو يومين بعد فرز أصوات 200 ألف جندي ومصوتين آخرين.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018