لوح بابلي عجيب يكشف أسرار رياضية متطورة

لوح بابلي عجيب يكشف أسرار رياضية متطورة
بليمبتون 322

(ترجمة خاصة: عرب 48)

قال باحثون إن لوحًا أثريًا يعود لأصول بابلية، بقي مضمونه سرًا لمدة طويلة، كشَفَ كيف تفوقت حضارة ما بين النهرين على اليونانيين وسبقتهم في اكتشاف علم المثلثات بأكثر من 1000 سنة، بل يبدو أن النظريات التي يتضمنها لا زالت تحمل دروسًا للرياضيات في هذا العصر.

وتم اكتشاف هذا اللوح، الذي يسمى بـ"بليمبتون 322"، في بدايات القرن العشرين في العراق، وذلك بحسب موقع phys.org، وقد احتار فيه العلماء منذ ذلك الوقت. يظهر على اللوح أربع أعمدة وخمسة أسطر من الأرقام المكتوبة بالمسامير على نظام قاعدة الستين أو النظام الستيني.

وفي هذا السياق، يقول د. دانيل مانسفيلد من قسم الرياضيات والإحصاء في كلية العلوم من جامعة "نيو ساوث ويلز" في سيدني، إن بحثه قد كشف عن المعاني الحقيقية لللوح. حيث تم نشرها في مجلة "هيستوريا ماثيماتيكا" (Historia Mathematica)، بالشراكة مع البروفيسور نورمان وايلدبيرغر.

وكتب في ذلك: "إن السر الكبير حتى الآن يكمن في الغاية من لوح بليمبتون 322، أي لماذا تولى الكتَّاب القدماء هذه المهمة المعقدة في تدوين وتصنيف الأرقام على اللوح؟".

ويتابع مانسفيلد: "وقد كشف بحثنا أن لوح بليمبتون 322 يصف أشكال المثلثات قائمة الزاوية باستخدام أسلوب غير مألوف من دراسة المثلثات مبني على مبدأ النسب، لا على الزوايا والدوائر. إنه عمل رياضي رائع يعبِّر عن عبقرية كاتبها".

يبدو أن هذه الحسابات قد استُخدِمت للحسابات المعمارية عند بناء الأهرامات أو المباني الأخرى.

"لا يتضمن اللوح على أقدم جدول لعلم المثلثات في العالم فقط، بل هو الجدول الوحيد الدقيق والكامل، بسبب التوجه البابلي المختلف كليًا في علم الحساب والهندسة".

وفي فيديو يروج للاكتشاف، قال مانسفيلد أن نظام قاعدة الستين، المُستخدم من قِبَل البابليين، يحمل إمكانية التأثير على طريقة تعاطينا مع الرياضيات اليوم، كما أنه يمكن أن يسهِّل من عمليات القسمة الدقيقة.

حيث قال: "من النادر أن يعلِّمنا العالم القديم شيئًا جديدًا".

مر مانسفيلد مصادفةً على لوح "بليمبتون 322"، وذلك عندما كان يجمع المواد لطلابه في السنة الأولى في جامعة نيو ساوث ويلز.

أراد مانسفيلد ووايلدبيرغر أن يطَّلعا على الرياضيات البابلية ويستشكفا التأويلات التاريخية المختلفة لمعاني اللوح عندما وجدا فيه مواضع تقاطع مع نظريات المثلثات المنطقية الموجودة في كتاب ووايلدبيرغر، "النسب المقدسة: من المثلثات المنطقية إلى الهندسة الكونية".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018