"عذارى في وجه العاصفة"...

"عذارى في وجه العاصفة"...
جميل السّلحوت (صورة أرشيفية)

صدر حديثا عن مكتبة "كل شيء" في حيفا كتاب جديد للكاتب الفلسطينيّ جميل السّلحوت، بعنوان: "عذارى في وجه العاصفة"، وهو عبارة عن رواية سياسيّة، اجتماعيّة، تطرّق فيها الكاتب، للعديد من الأمور الشّائكة التي يمر بها المجتمع الفلسطينيّ.

ولعلّ الحوار الذي ذيّل به الكاتب روايته، يلقي الضوء على مضمونها، وهو كالتّالي:

"من أين سنأتي لأبيه برقم هويّة؟

إذن قولي الصّحيح وأنا سأساعدك.

 الصّحيح أنّني حامل من زوجي زياد الفالح المهجّر إلى لبنان.

كيف يكون ذلك؟

منذ هجرة زياد، وهو يتسلّل إلى البيت كلّ أسبوع، ويمكث عندنا ليلتين، وحملت منه.

قالت الموظّفة باستغراب: يتسلّل؟ يعني يدخل إلى البلاد بطريق غير مشروعة، هذا أمر خطير جدًا، سأخبر الشّرطة بذلك، كي نعرف ما العمل.

اعملي ما يحلو لك".