إصدار كتاب "الوضع الإستراتيجي الراهن في سورية وانعكاساته على أمن إسرائيل ومصالحها"

إصدار كتاب "الوضع الإستراتيجي الراهن في سورية وانعكاساته على أمن إسرائيل ومصالحها"

أصدرت مؤسسة الدراسات الفلسطينية مؤخرا، كتاب "الوضع الإستراتيجي الراهن في سورية وانعكاساته على أمن إسرائيل ومصالحها: دراسات لباحثين إسرائيليين كبار".

أدت الحرب المستمرة في سورية منذ أعوام إلى تغير الوضع الإستراتيجي هناك، وإلى تدخلات محلية وإقليمية ودولية، كان لها انعكاسات كبيرة وعميقة على أمن إسرائيل وعلى مصالحها في المنطقة. 

ويعرض هذا الكتيب وجهات نظر مختصين وباحثين إسرائيليين كما نشرتها مراكز أبحاث ومجلات متخصصة، حيال تطور الوضع الإستراتيجي في سورية، وانعكاساته على أمن إسرائيل، وتقييمهم مدى فعالية العمليات العسكرية الإسرائيلية في سورية، والخطوات السياسية والدبلوماسية التي بادرت إليها الحكومة الإسرائيلية بشأن الوضع السوري.

والكتاب من إشراف وتحرير الباحث في الشؤون الإسرائيلية والصهيونية في المؤسسة، أحمد خليفة، وإعداد محررة النشرة اليومية "مختارات من الصحف العبرية"، التي تصدر عن المؤسسة، رندة حيدر، ومقدمة الكتاب للعميد الركن هشام جابر، وهو الكتاب السابع ضمن سلسلة "قضايا إستراتيجية: وجهات نظر إسرائيلية".

ويقع الكتاب في 162 صفحة، وثمنه ثمانية دولارات أميركية أو ما يعادلها.