المخرجة عراف: قرار بينيت متوقع ويجب التوجه للمحافل الدولية

المخرجة عراف: قرار بينيت متوقع ويجب التوجه للمحافل الدولية

عقّبت المخرجة الفلسطينية، سهى عرّاف، على قرار الوزير، نفتالي بينيت بإخراج مسرحية 'الزمن الموازي' من 'سلة الثقافة' بالقول إن 'هذه الخطوة كانت متوقّعة من حكومة فاشية كهذه، وما يتوجّب علينا فعله الآن هو التوجّه للمحافل الدولية وعدم الاتكال على التمويل وصناديق التمويل الإسرائيلية'.

وأضافت عرّاف أن هذه الخطوة ليست إلّا البداية، فالثقافة الفلسطينية تكبر وتتطوّر باستمرار، ولا يريدون لها أن تكون مؤثرة، يريدون طمسها وتشويهها ومنعها من أن 'تعبّر عن هويتنا ورموزنا وقضيتنا، فنحن أمام هجمة ليست بالبسيطة، وليست شخصية على مخرج واحد أو مسرح هنا وهناك، هذه الهجمة تستهدف وجودنا كعرب وفلسطينيين في البلاد'.

وتابعت أنه حان الوقت للكف عن التعامل مع الفن ككماليات حياة، و'محاولة طمس الفن العربي هي محاولة لطمس هويتنا ووجودنا. الثقافة هي ما تبقّى لنا بعد الأرض والمسكن، وحان الوقت للمباشرة في العملية التوعوية لأهمية الفن ودعم أعمالنا الفنية أولا، ومن ثم العمل الجماهيري والمظاهرات إن احتاج الأمر'.

وختمت عرّاف حديثها وقالت إن 'توقعاتي أن تستمر هذه الحكومة في نهجها اليميني المتطرّف أكثر فأكثر، وبالتالي من المهم تجنيد كافة المجتمع وقياداته وليس الفنّانين فقط للتصدّي لها، فالقضية أكبر من الفنّانين وحدهم، إنها قضية هويتنا وثقافتنا وصمودنا'.

وكان الفنان عامر حليحل قد عقب على خطوة بينيت بالقول إن 'القضية ليست قضية الميدان أو مسرحية الزمن الموازي، بل هي قضية تعبيرنا عن ذاتنا وهويتنا. هذا القرار أسقط القناع نهائياً عن المؤسسة ولا يجب الاستهانة به'.

وشدّد حليحل على أهمية اتخاذ موقف جماعي وموحد، كما دعا الفنانين العرب جميعا والقائمة المشتركة بكل مركباتها إلى التصدي لهذا القرار.

وأشار إلى أن التمويل 'هو حق لنا كدافعي ضرائب، وما يحق لأي فنّان ومسرح يهودي يحق لنا من مبدأ الحق وليس الاستجداء، لذلك نرفض أي شرط على هذا التمويل'.

يشار إلى أنه وخلافا لقرار لجنة المرجعية في 'سلة الثقافة' التابعة لوزارة المعارف بإبقاء عرض مسرح الميدان لمسرحية 'الزمن الموازي' ضمن السلة، أعلن بنيت، اليوم، أنه قرر إزالة المسرحية من السلة، بحكم صلاحيته. كما أعلن أنه سيستدعي رئيسة اللجنة د. بلوم لجلسة استيضاح، مهاجما 'أخلاقيات اللجنة'.

يذكر أن 'السلة الثقافية' هي جزء من خطة قطرية تمولها وزارة المعارف، وتهدف إلى تشجيع وتعليم الفنون، وبضمنها الموسيقى والرقص والسينما والمسرح.

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"