منتدى دراسات الخليج والجزيرة العربية يناقش الأزمة الخليجية

منتدى دراسات الخليج والجزيرة العربية يناقش الأزمة الخليجية

تنطلق أعمال الدورة الرابعة لمنتدى دراسات الخليج والجزيرة العربية في الثاني نت كانون الأول/ ديسمبر 2017، وتستمر حتى الرابع من الشهر ذاته، والتي تناقش "الأزمة الخليجية: السياقات الإقليمية والدولية ودور الإعلام".

وقال رئيس اللجنة التحضيرية للمنتدى، د. مروان قبلان، إن أهمية دورة هذا العام تنبع من الموضوع الذي تتناوله وهو "الأزمة الخليجية: السياقات الإقليمية والدولية ودور الإعلام".

وقد تلقّت اللجنة المنظّمة 120 ملخصًا بحثيًا للمشاركة في المنتدى، تمت الموافقة على 35 منها.

ويتناول المنتدى، بحسب قبلان، على مدار ثلاثة أيام الأزمة الخليجية في محورين: يشمل الأول قضايا الإعلام بما فيها أخلاقيات الإعلام في الأزمة، والتغطية الإخبارية لها، وتشكيل الرأي العام، ودور وسائل التواصل الاجتماعي.

فيما يركز المحور الثاني على السياسات الإقليمية والدولية حيال الأزمة الخليجية، وتداعياتها، وأبعادها القانونية والاقتصادية، ومستقبل مجلس التعاون لدول الخليج العربية في ضوء الأزمة الأشد التي تعصف به.

وتتخلل أعمال المنتدى ثلاثة محاضرات عامة هي محاضرة لنائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية في دولة قطر، الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، بعنوان "الأزمة الخليجية في السياق الإقليمي"، ومحاضرة لأستاذ العلوم السياسية والعلاقات الدولية في معهد العلوم السياسية الفرنسي، البرفسور برتراند بادي، ومحاضرة لأستاذ في كلية الإعلام بجامعة كولومبيا، الدكتور ألكسندر ستيل.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018