بدء الدورة 27 لـ "مهرجان الموسيقى العربية" ببرنامج فني مكثف

بدء الدورة 27 لـ "مهرجان الموسيقى العربية" ببرنامج فني مكثف
ملصق المهرجان (فيسبوك)

أعلنت مديرة مهرجان ومؤتمر الموسيقى العربية، جيهان مرسي، في مؤتمر صحافي عقد يوم أمس، الإثنين، عن انطلاق الدورة السابعة والعشرين من المهرجان في مطلع شهر تشرين الثاني/ نوفمبر القادم، شاملًا 43 حفلًا لمغنّين ومغنين ومغنيات من 8 دول عربية، مؤكّدةً على مشاركة الفنانة اللبنانية ماجدة الرومي في حفل الختام في دار الأوبرا المصرية، بعد غيابٍ طال نحو 15 عامًا.

كما سيتمّ في المهرجان تكريم 17 شخصية "ساهمت في إثراء الحياة الفنية في مصر والعالم العربي"، على حدّ تعبير رئيس الأوبرا المصرية ورئيس المهرجان، مجدي صابر، في المؤتمر الصحافي أمس، مشيرًا إلى أنّ الدورة السابعة والعشرين من المهرجان مهداة إلى المطربة والممثلة المصرية الراحلة شادية.

وتبرز أسماء شخصيات مثل المطرب السعودي عبد الرب إدريس والمطرب المصري سمير الإسكندراني والباحث الموسيقي العراقي حبيب ظاهر العباس، بين أهم أسماء الشخصيات التي يتمّ تكريمها في المهرجان، بالإضافة إلى أسماء شخصيات مثل الموسيقار اللبناني الراحل حليم الرومي واسم الموسيقار المصري الراحل ميشيل المصري وعازف الكمان المصري الراحل سعد محمد حسن.

ويقدّم المهرجان المتخصص في إحياء التراث الموسيقي، والذي يعدّ المهرجان الأقدم عربيًّا إذ تأسس في 1992، إلى جانب الحفلات الكلاسيكية، حفلات موسيقية للمواهب الجديدة في العزف والغناء ويجذب أعذب الأصوات من مختلف أنحاء العالم العربي، بينها مصر والسعودية والكويت وتونس والعراق ولبنان والبحرين والأردن، كما يقيم مسابقة في العزف والغناء للشباب والمبتدئين.

ملصق الإعلان عن المسابقة (فيسبوك)

ومن أبرز المطربين المشاركين التونسية لطيفة واللبناني عاصي الحلاني والسعودي رامي عبد الله والعراقي همام إبراهيم والبحريني وحيد الخان، ومن مصر محمد الحلو ومدحت صالح وإيمان البحر درويش وهاني شاكر ومحمد ثروت ومروة ناجي وصابرين النجيلي.

وتقام العروض على مسرحي الأوبرا الكبير والصغير ومسرح الجمهورية ومسرح معهد الموسيقى العربية وأوبرا الإسكندرية وأوبرا دمنهور والمركز الثقافي بمدينة طنطا.

كذلك يقام بالتوازي مع المهرجان، مؤتمر الموسيقى العربية الذي يشارك فيه 42 باحثًا من 16 دولة، ويتناول محاور حول "الموسيقى العربية.. بين الواقع العربي والعالمي" و"آفاق تعليم الموسيقى العربية بين الواقع العربي والعالمي" و"دور وسائل التوثيق والنشر في تشكيل واقع الموسيقى العربية عربيًّا وعالميًّا".

كما يشمل برنامج مهرجان ومؤتمر الموسيقى العربية معرضًا لفنون الخط العربي بعنوان "موسيقى الخط العربي" وآخر بعنوان "تجليات" يضم أعمالًا فنية جماعية.

 

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية