إلغاء تصوير فيلم أردني أثار جدلا لعلاقته باليهود

إلغاء تصوير فيلم أردني أثار جدلا لعلاقته باليهود
صورة الفيلم (تويتر)

أعلن المخرج الأردني، محيي الدين قندور، اليوم السبت، عبر صفحته بموقع "فيسبوك"، إلغاء العمل بفيلم "جابر"، الذي كان مقررا تصويره جنوبي البلاد، بعد إثارته جدلا واسعا لتضمنه ما قيل إنها ادعاءات حول "حق" اليهود في فلسطين، والبتراء الأردنية، بحسب ما أفادت وكالة "الأناضول" للأنباء.

وكتب قندور، في منشوره: "تابعت باهتمام كبير الحوار المجتمعي حول فيلم جابر، الذي كان من المفترض أن يبدأ تصويره قبل أيام (...) بعد التشاور مع فريق العمل، رأيت أن الظروف الحساسة الداخلية والإقليمية والدولية التي تمر بها المملكة الأردنية تقتضي منا الوقوف معا صفا واحدا، فقررت إلغاء العمل بتصوير هذا العمل الفني".

وبدأ الجدل حول الفيلم، بعد أن أعلن أحد الممثلين الأردنيين المشاركين فيه الانسحاب منه، لأنه يحاول إثبات حق اليهود في فلسطين ومدينة البتراء.

وكانت وزيرة السياحة الأردنية، مجد شويكة، قد أعلنت الخميس الماضي، في اجتماع مع لجنة السياحة بمجلس النواب، تشكيل لجنة حكومية، لمتابعة ما أثير حول الفيلم.

وقالت إن نتائج اللجنة ستكون جاهزة خلال أيام، مؤكدة وفق ما أوردته الوكالة الرسمية أن "الحكومة لن تسمح لأحد بالمس بتاريخ البترا".

وكان رئيس الحكومة، عمر الرزاز، قد وجّه هيئة الإعلام، والهيئة الملكية للأفلام، لتشكيل فريق مشترك؛ لدراسة وتقييم نص العمل وروايته التاريخية وتقديم توصية حوله.

ويأتي جدل الأردنيين تجاه فيلم "جابر"، بعد موجة انتقادات واسعة أثارها مسلسل "جن" منتصف حزيران/ يونيو الماضي، والذي أنتجته شركة "نتفليكس" العالمية، لاحتوائه على مشاهد اعتبرت منافية للحياء العام.

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"