إيران: الحكم على كاتب ساخر بالسجن 11 عاما

إيران: الحكم على كاتب ساخر بالسجن 11 عاما
الكاتب الإيراني الساخر، كيومارث مرزبان (تويتر)

حكمت محكمة في طهران على الكاتب الإيراني الساخر، كيومارث مرزبان، بالسجن 11 عاما، بعد إدانته بـ"التعاون" مع إذاعة "فردا" وقناة "مانوتو" التلفزيونية، وهما وسيلتا إعلام باللغة الفارسية مقرهما في الخارج وممنوعتان في طهران، بالإضافة للتعاون مع الولايات المتحدة، وفق ما أوردت "فرانس برس" للأنباء، نقلًا عن وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية.

واتهم الكاتب بـ"الاجتماع والتآمر ضد الأمن القومي، والتعاون مع دولة عدوة، ونشر دعاية ضد النظام، والهرطقة وإهانة مسؤولين"، كما نقلت الوكالة عن محامي الكاتب، محمد حسين أغاسي، الذي أوضح أن تهمتي "الاجتماع والتآمر"، أُسقِطَتا عنه.

ووفقا لما ينص عليه القانون الإيراني، يفترض أن ينفذ مرزبان أطول حكم صدر على التهم التي أدين بها، وهي في هذه الحالة "التعاون مع دولة عدوة" وعقوبتها السجن 11 عاما، في حال لم يتم إسقاط الحكم بالاستئناف.

وقال أغاسي: "بالتأكيد سوف نستأنف هذا الحكم، لأننا نعتقد أنه لا توجد أي صلة بين موكلي والحكومة الأميركية". وأضاف "سوف نعترض كذلك على اتهامه بالهرطقة".

وغادر مرزبان إيران في عام 2009 وعاد بعد ثمانية أعوام، قبل أن يتم توقيفه في 26 آب/ أغسطس 2018.