حدث افتراضي يجمع أفلام الأبطال الخارقين

حدث افتراضي يجمع أفلام الأبطال الخارقين
من احتفال بالذكرى السنوية الخاصة لـ"باتمان" (أ ب)

نظمت شركة "وارنر براذرز" حدثا إلكترونيا، أمس السبت، واستضافت به نجوم هوليووديين، وشخصيات أبطال خارقين يؤدونها من بينهم الممثل الأميركيّ، روبرت باتيسون الذي عرض مشاهد من "باتمان".

ونظمت شركة "وارنر براذرز" حدث "دي سي فاندوم" الافتراضي بعد إلغاء لقاءات يترقبها عشاق القصص المصورة مثل "كوميك كون" بسبب جائحة كوفيد-19.

وكان أبرز المشاركين في الحدث عبر الانترنت فيلم "ذي باتمان" وعمل قاتم على طراز التحقيقات البوليسية ويتناول شخصية هذا البطل الخارق. وقال بطل الفيلم روبرت باتيسون إن تصوير العمل توقف في آذار/مارس بسبب جائحة كوفيد-19.

وقال مخرج العمل، مات ريفز إن هذه النسخة التي لا تزال مقررة العام المقبل مستوحاة من أفلام قاتمة باتت مرجعية مثل "تشايناتاون" و"تاكسي درايفر".

وستظهر شخصية بروس واين في سنته الثانية كـ"باتمان" محاولا فك لغز مجموعة من الجرائم مع "جانب إنساني فيها شوائب عدة".

وعرضت أولى مشاهد الفيلم للمرة الأولى ما جعل عشاق هذه الشخصية يريدون المزيد.

في المقابل، عرضت شركة "مارفل" مشاهد عن تكملات لإنتاجات ضخمة مثل "ووندر وومان" وسويسايد سكواد" و"شازام" رغم عدم وضوح موعد بدء عرضها مع استمرار إغلاق الكثير من دور السينما في الولايات المتحدة.

أما دواين جونسون الذي يتقاضى أكبر أجر بين الممثلين، فيخوض للمرة الأولى أوساط الأبطال الخارقين مع عرضه مشاهد من "بلاد آدم" الذي يلعب فيه دور عبد متمرد عمره خمسة آلاف عام عازم على تحقيق العدالة.

ولم تنشر أي تفاصيل عن فيلم "ذي فلاش" الذي يؤدي فيه مايكل كيتون وبن أفليك دورهما السابق كـ"باتمان".

وأظهرت مشاهد عن "سويسايد سكواد" عودة مارغو روبي وفايولا ديفيس إلى جانب ممثلين جدد في الفيلم من أمثال إدريس إلبا وجون سينا وبيتر كابالدي.