لوحات لبيكاسو وليجيه وماتيس تساوي الملايين بمزاد علني

لوحات لبيكاسو وليجيه وماتيس تساوي الملايين بمزاد علني
لوحة العود لهينري ماتيس (فيسبوك)

كشفت دار "كريستيز" للمزادات أن لوحات للفن التجريدي للجسد الأنثوي، رسمها بابلو بيكاسو وفيرنان ليجيه، سوف تجني عشرات الملايين من الجنيهات الإسترلينية في مزاد سيقام الأسبوع المقبل.

وإحدى هذه اللوحات هي لوحة "امرأة جالسة"، التي رسمها الفنان التكعيبي ليجيه في عام 1913 واحدة من خمسة أعمال رمزية تجسد امرأة جالسة. ويبلغ السعر التقديري المتوقع لهذه اللوحة 25 مليون إسترليني، أي ما يعاد 31.56 مليون دولار.

وأفاد رئيس قسم الفن الانطباعي والمعاصر في دار كريستيز، جيسون كاري، إن لوحة "رجل وامرأة" الخضراء التي رسمها الفنان الإسباني بيكاسو، عام 1968، هي لوحة ذاتية له متلاحما مع زوجته جاكلين. وأضاف أن قيمتها تقدر بما بين 10 ملايين و15 مليون إسترليني.

وتعرض الدار في مزاد "الفن الانطباعي والمعاصر" الذي يقام يوم 18 حزيران/ يونيو لوحة رسمها الفنان الفرنسي، هنري ماتيس، في عام 1937 وتجسد شابة ترتدي ملابس عصرية اشتراها من أسواق في مدينة نيس. ومن المتوقع أن تجلب هذه اللوحة ما بين خمسة وثمانية ملايين إسترليني.

وعلّق كاري على الشغف بالفن المعاصر "لدينا جامعو فنون آسيويون ومشترون جدد وجامعون للفن المعاصر، الذين يبحثون عن الأعمال المستحدثة لفنانين مثل ليجيه".

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية