اللجان الشعبية تستنكر وتدين الإجراءات والحملة المسعورة ضد المفكر العربي الفلسطيني عزمي بشارة ..

 اللجان الشعبية تستنكر وتدين الإجراءات والحملة المسعورة ضد المفكر العربي الفلسطيني عزمي بشارة ..

استنكرت اليوم اللجان الشعبية في بيان صدر عن مقرها المركزي الحملة المسعورة التي تقوم بها سلطات الاحتلال الإسرائيلي ضد المفكر العربي الفلسطيني السيد عزمي بشارة وقالت اللجان الشعبية أن الحملة التي تقوم بها جهات إسرائيلية تهدف إلى تشويه صورته والنيل منه من خلال الزج بالكثير من القضايا التلفيقية على طريق محاكمته وسجنه.

وأضافت أن المؤسسة الإسرائيلية ومن خلال الهجمة الشرسة المسعورة التي تقوم بها في الأيام الأخيرة ضد بشارة تهدف في الأساس إلى الحد من مظاهر القوة التي يتمتع بها بشارة من خلال قيامه بواجبه الوطني حيث يقوم بشارة بفضح جرائم الاحتلال في المحافل الدولية وبالتالي فإنها تقوم بحملة ظالمة ضده على أساس سياسة التحيز والإقصاء الممارس من قبل قوات الاحتلال وذلك في سياق الحملة المبرمجة للتهجير المتبعة بحق المثقفين العرب والفلسطينيين.

واعتبرت اللجان الشعبية أن هذه الحملة تأتي أيضا في سياق الهجمة الإسرائيلية الشرسة المستمرة منذ سنوات بحق الدكتور بشارة وذلك احتجاجا على طروحاته الوطنية وذات الطابع القومي والديمقراطي التي تكشف حقيقة الاحتلال الإسرائيلي دوليا وعربيا وعلى مستوى العالم اجمع .

وفي السياق ذاته أعلن الأمين العام للجان الشعبية السيد عزمي الشيوخي عن الدعم الكامل له من قبل كافة القواعد والكوادر الشعبية في الوطن والشتات مطالبا إياه بالصبر والصمود في وجه الغطرسة الإسرائيلية التي تتنافى مع كل القيم والأخلاق والأعراف الدولية . وأوضح الشيوخي أن وحدة الجرائم الدولية التابعة للشرطة الإسرائيلية تتابع في قضية ضد بشارة دون الإفصاح عن مضمون القضية حيث تتكتم عليها. وأضاف أن هذه الحملة المسعورة تندرج ضمن سياسة قوات الاحتلال الهادفة إلى النيل من حرية وكرامة أبناء شعبنا وصمودهم في وجه المؤسسة الإسرائيلية التي تمارس أبشع صور الظلم والإرهاب بحق كل ما هو فلسطيني وأوضح كذلك أن بشارة الذي يتزعم حزب التجمع الوطني الديمقراطي المعروف باسم (البلد) والمناهض للصهيونية يلاقي هذه الحملة بسبب زياراته لسوريا ولبنان ودول عدة محذرا من أن هذه الحملة هي مقدمة لحملات أخرى ضد كل القادة والزعماء الفلسطينيون والسياسيين والمفكرين داخل ما يسمى بالخط الأخضر.

وأنهى الشيوخي حديثه بالإعلان عن التضامن الكامل مع بشارة والوقوف إلى جانبه في وجه الحملة الإسرائيلية المسعورة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018