كأس أمم أفريقيا: "الفراعنة" مطالبون بكسر "العقدة" المغربية

كأس أمم أفريقيا: "الفراعنة" مطالبون بكسر "العقدة" المغربية

أجمع خبراء كرة القدم المصرية على أن مباراة المنتخب المصري أمام نظيره المغربي، غدا الأحد، في دور الثمانية (ربع النهائي) لبطولة كأس الأمم الأفريقية المقامة بالغابون ستكون "صعبة" على لاعبي الفريقين، خاصة وأنه لابد من خروج فائز بالمباراة للتأهل إلى الدور التالي. 

ورأى هؤلاء، في تصريحات منفصلة أن المنتخب المصري أصبح مطالبًا بضرورة "كسر العقدة المغربية" ومحاولة تحقيق الهدف الأسمى وهو التأهل إلى المربع الذهبي للبطولة. 

وقال المدير الفني لنادي الزمالك، محمد حلمي، إن "مباراة المنتخب المصري أمام نظيره المغربي لن تكون سهلة، فكلاهما لديه الرغبة والإصرار والطموح في انتزاع بطاقة التأهل إلى المربع الذهبي للبطولة". 

وأضاف حلمي أن "مباريات دور الثمانية دائما ما تكون مختلفة تماما عن مرحلة المجموعات، لأنه في تلك المرحلة لابد من وجود منتخب فائز وآخر مهزوم، لذا فإن الحذر مطلوب من قبل الجهاز الفني للفراعنة بقيادة الأرجنتيني هيكتور كوبر ولاعبي الفريق". 

وأوضح أن المنتخبات التي وصلت إلى دور الثمانية لا يوجد بينها فريق قوي وآخر ضعيف، ومن ثم فإن تأهلها إلى ربع النهائي ليس وليد الصدفة.

بدوره، أكد المدير الفني للنادي الأهلي، حسام البدري، أن أسلوب لعب المنتخبين متقارب، فهما يعتمدان على الأطراف، وكذلك الاندفاع والمباغتة، والمرتدات الهجومية الخاطفة. 

وقال البدري إن "المباراة ستحمل في طياتها طابعًا خاصًا، فالمنتخب المصري يسعى بشتى الطرق لإثبات الذات وكسر العقدة المغربية خاصة وأنه يمتلك ضمن صفوفه مجموعة متميزة من اللاعبين أمثال محمد صلاح ومحمد النني وعبدالله السعيد وغيرهم من الأوراق الرابحة". 

ولفت إلى أن الحارس عصام الحضري سيكون صمّام الأمان في الدفاع عن "عرين الفراعنة"، وستكون له بصمة واضحة بعد المستوى المتميز الذي ظهر عليه في النسخة الحالية للبطولة.

أما المدير الفني لنادي وادي دجلة، أحمد حسام "ميدو"، قال إنه كان لا يتمنى أن يخوض المنتخب المصري مواجهته في ربع النهائي أمام نظيره المغربي وبلا شك فإن تلك المباراة ستكون صعبة للغاية نظرا لأن كلا الفريقين يلعب بنفس الأسلوب التكتيكي داخل المستطيل الأخضر. 

وأضاف أن المنتخب المصري مطالب باللعب بنفس الأسلوب الفني والتكتيكي الذي خاض به مباراة غانا، ولابد من أن يعمل للمنافس ألف حساب خاصة وأن المواجهات المصرية والمغربية دائما ما تتسم بالإثارة والندية.

وأعرب المدير الفني لنادي سموحة، مؤمن سليمان، عن تفاؤله بإمكانية تحقيق المنتخب المصري الفوز على المغرب وكسر تلك العقدة التي لازمت الفراعنة طوال الفترة الماضية. 

وقال "أرضية ملعب المباراة ستشكل عائقا للفريقين، لذلك ننتظر أسلوبا من المنتخبين يعتمد على الكرات الطويلة والاندفاع البدني، لا أظن أنهما سيعتمدان على البناء من الوسط أو الدفاع". 

وأشار أنه "سيكون من الصعب على اللاعبين القيام بأكثر أربع أو خمس تمريرات، أمام سوء أرضية الملعب". 

وتقابل المنتخبان المصري والمغربي في 21 مباراة رسمية، وبكافة البطولات فازت مصر (مرتين)، بينما فازت المغرب فى 11 مواجهة وتعادلا 8 مرات.

وضمن الـ21 مباراة تقابل المنتخبان 5 مرات في بطولة كأس الأمم الأفريقية، فاز خلالها الفراعنة بمباراة واحدة بينما انتصر المغرب في 3 مباريات وتعادل الفريقان بمباراة واحدة. 

وفي تصفيات كأس العالم تقابل المنتخبان 6 مرات، تعادلا 3 مرات وفازت المغرب 3 مرات، وفي تصفيات أمم أفريقيا تقابلا 6 مرات، فازت مصر مرة وتعادلا مرتين وفازت المغرب في 3 مواجهات. 

أما في بطولة البحر المتوسط فقد تقابل المنتخبان 3 مرات فازت المغرب مرتين وتعادلا مرة، وتقابلا مرة واحدة في البطولة العربية انتهت بالتعادل.

كما تمكن المنتخب المغربى من تسجيل 32 هدفًا، فيما سجل الفراعنة 13 هدفًا فقط، ويعد حسام حسن أكثر اللاعبين المصريين مشاركة في مباريات أسود الأطلسي، برصيد 7 مباريات. 

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية