بوروسيا دورتموند يرفع سقف طموحاته بعد الفوز على لايبزيج

بوروسيا دورتموند يرفع سقف طموحاته بعد الفوز على لايبزيج
(أ ب)

أسهم المدرب السويسري لوسيان فافر، بتحقيق عودة جيدة إلى الدوري الألماني، إذ قاد بوروسيا دورتموند لبداية قوية في مشواره بالموسم الجديد في البوندسليجا، عبر الفوز 4-1 على لايبزيج، أمس الأحد، ضمن منافسات المرحلة الأولى من المسابقة.

واعترف المدرب السويسري، أن النتيجة التي انتهت بها المباراة كانت مفاجأة لفريقه، لكن البداية القوية ستعزز ثقة فافر، وسترفع سقف طموحاته مع الفريق.

وبعد 31 ثانية فقط من صافرة البداية، اهتزت شباك دورتموند، لكنه رد بثلاثة أهداف خلال الشوط الأول، قبل أن يعزز انتصاره بالهدف الرابع في الشوط الثاني، وسط حضور 80 ألف مشجع. وقال فافر: "لا يزال علينا تطوير العديد من الأمور".

وشهدت المبارة تألُّق ماركو رويس، إذ أحرز الهدف الرابع لدورتموند إثر هجمة مرتدة في الثواني الأخيرة من المباراة، ليعتلي الفريق صدارة جدول الدوري مع نهاية المرحلة الأولى، وسيخوض مباراته المقبلة يوم الجمعة المقبل، حينما يحل ضيفا على هانوفر.

وأضاف فافر: "لن أقول إن الحظ حالفنا، ولكن الأمور سارت بشكل جيد بالنسبة لنا، لايبزيج كان أفضل منا، خاصة خلال أول 35 دقيقة"، كما أثنى على مواطنه رومان بوركي، حارس مرمى الفريق، والذي تصدى لعدد من الكرات الخطيرة التي كانت كفيلة بقلب موازين المباراة لصالح لايبزيج.

المدرب السويسري لوسيان فافر (أ ب)

وتُعدّ مباراة الأمس هي الأولى لفافر في البوندسليجا، منذ رحيله عن تدريب بوروسيا مونشنجلادباخ في أيلول/سبتمبر 2015.

وكشفت تقارير أن دورتموند الأعلى إنفاقا بين الأندية الألمانية في سوق الانتقالات الصيفية حتى الآن، وقد ضم عبدو ديالو من ماينز، كما أنفق 20 مليون يورو لضم لاعب خط الوسط البلجيكي أكسيل فيتسل، ومثلها لضم لاعب خط الوسط الدنماركي توماس ديلاني من فيردر بريمن.

وكان ديلاني وفيتسل عنصرين بارزين في خطة فافر خلال مباراة الأمس، وقد سجل فيتسل، الهدف الثالث للفريق من متابعة لكرة سددها ديلاني وتصدى لها الحارس.

بدوره، قال فيتسل: "قدمنا مباراة جيدة، لم أبالغ في التفكير بشأن تسجيل الهدف، وإنما ما حدث أنني رأيت الكرة وتمركزت بالشكل الصحيح للمتابعة"، مضيفًا: "لايبزيج خاض بالفعل مباريات تنافسية أكثر منا، لكننا حققنا الفوز في أول مباراة على ملعبنا. لم نقدم البداية المأمولة في المباراة، ولكن الأداء تطور وصنعنا الفرص".

وأثبت لفافر لمسته بالفريق أمام لايبزيج، الذي يُعدّ من المرشحين للدخول في إطار المنافسة بقوة مع بايرن ميونخ هذا الموسم.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018