يوفنتوس يفوز بشق الأنفس على بريشيا

يوفنتوس يفوز بشق الأنفس على بريشيا
(أ ب)

حقق فريق يوفنتوس فوزا صعبا على مضيفه بريشيا بنتيجة هدفين مقابل هدف، ضمن أحداث الجولة الخامسة من دوري الدرجة الأولى الإيطالي.

وأحرز هدفا يوفنتوس كل من اللاعبين جون شانسيلور (ذاتي) وميرالم بيانيتش، وفي المقابل سجل هدف بريشيا اللاعب ألفريدو دوناروما.

وبهذا الفوز رفع يوفنتوس رصيده من النقاط إلى 13 نقطة وهو يتصدر ترتيب لائحة الدوري، في حين تجمد رصيد بريشيا عند 6 نقاط وهو يحتل المركز الحادي عشر.

مجريات المباراة:

تكرر سيناريو المرحلة الماضية على "ستاديو ماريو ريغامونتي"، إذ وجد يوفنتوس نفسه متخلفا منذ الدقيقة الرابعة بكرة أطلقها ألفريدو دوناروما من مشارف المنطقة، أخفق الحارس البولندي فويتشخ تشيشني العائد الى التشكيلة الأساسية بعدما ترك مكانه للمخضرم جانلويجي بوفون، في صدها بالشكل المناسب لتتحول منه والى سقف الشباك.

وحاول يوفنتوس جاهدا العودة، وحصل على العديد من الفرص عبر ديبالا وهيغواين والألماني سامي خضيرة، لكنه لم يوفق، وكاد أن يدفع الثمن غاليا من ركلة حرة صاروخية لبالوتيلي تألق تشيشني في إنقاذها (30).

وأدرك يوفنتوس التعادل في الدقيقة 40 بهدية من مدافع بريشيا الفنزويلي جون شانسيلور الذي حول الكرة في شباك فريقه عن طريق الخطأ إثر ركلة ركنية من الجهة اليمنى.

وبقيت النتيجة على حالها حتى أواخر الشوط الأول، ثم فرض يوفنتوس أفضليته في بداية الثاني وكان قريبا من تسجيل هدف التقدم أكثر من مرة، إن عبر هيغواين أو رابيو وديبالا، لكن الضيوف اصطدموا بتألق الحارس الفنلندي يسي يورونن.

وجاء الفرج للاعبي ساري في الدقيقة 63 حين حصلوا على ركلة حرة نفذها ديبالا في حائط الصد الدفاعي، لكن الكرة عادت الى البوسني ميراليم بيانيتش الذي أطلقها "على الطاير" إلى الزاوية اليمنى الأرضية لمرمى يورونن.

ورغم محاولات بريشيا الذي يشرف عليه لاعب يوفنتوس بين 1990 و1992 أوجينيو كوريني، حافظ حامل اللقب على الفوز والنقاط الثلاث التي وضعته في الصدارة بفارق نقطة عن غريمه إنتر ميلان الساعي الى فوزه الخامس تواليا في خمس مباريات حين يستضيف لاتسيو الأربعاء.

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"