وقفة طلّابيّة داخل الجامعة العبريّة ضد العدوان على غزّة

وقفة طلّابيّة داخل الجامعة العبريّة ضد العدوان على غزّة

نظّم الطُلاب العرب في الجامعة العبريّة في القدس المحتلّة في اليومين الأخيرين، وقفات طلّابيّة ضد العدوان الإسرائيلي الغاشم على غزّة، ودعما للمقاومة في تصديها لهذا العدوان.

ورفع عشرات الطلاب شعارات مندّدة بالعدوان الإسرائيلي، وصورا لتجسيد المعاناة والدمار التي يُعاني منها الفلسطينيون في قطاع غزّة. وكذلك تم نشر أسماء الشهداء الذين استشهدوا جراء القصف الإسرائيلي على القطاع، ورفعت صور وشعارات مطالبة بمحاكمة رئيس حكومة إسرائيل بنيامين نتانياهو ووزير الأمن إيهود باراك كمجرمي حرب.

وتظاهر مقابل الطلاب العرب طلاب إسرائيليون أعضاء في حركات طلابيّة صهيونيّة، وهتفوا بشعارات عنصريّة ضد العرب والفلسطينيين، ورفعوا شعارات داعمة لجيش الإحتلال في حربه على قطاع غزّة. وتجمّع أمن الجامعة بشكل مكثّف في المنطقة بعد تهديده للطلاب العرب بفكّ المظاهرة ومحاسبتهم.

وفي حديث مع الطالبة رهام نصرة إحدى المشاركات في الوقفة، قالت إن هذه الوقفة هي جزء من سلسلة نشاطات وبرامج طلابيّة يوميّة ضد الحرب على غزّة. وأضافت "من واجبنا كطلاب أن نقف بجانب شعبنا في غزّة ودعم صموده الجبّار في وجه أشرس السياسات العدوانيّة التي يمارسها الاحتلال ضدهم".

هذا وستُنظم مظاهرة طلابيّة كبيرة أمام مدخل الجامعة العبريّة يوم غد الثلاثاء في الساعة 14:00 كتصعيد في الاحتجاج على الحرب على قطاع غزّة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018