شبيبة التجمع بسخنين تتصدى لمؤتمر الراب الصهيوني حاييم سالم من حزب عام شاليم

شبيبة التجمع بسخنين تتصدى لمؤتمر الراب الصهيوني حاييم سالم من حزب عام شاليم

قامت شبيبة التجمع الوطني الديمقراطي مساء اليوم الخميس، بالتصدي للمؤتمر الانتخابي للراب الصهيوني حاييم سالم من حزب "عام شاليم" الذي انشق عن حركة "شاس" العنصرية.

وتظاهر العشرات من التجمع على الشارع الرئيسي قبالة مكان انعقاد المؤتمر في قاعة "البتراء"، حاملين الشعارات المنددة بهذه الزيارة وداعين الى كنس الأحزاب الصهيونية من البلدات العربية.

يُشار الى أن قوات من الشرطة الاسرائيلية قدمت بهدف حماية وتأمين المؤتمر الانتخابي، الذي كان غالبيته من اليهود من المستوطنات المجاورة، بالاضافة الى بعض العرب من عدة بلدات عربية مختلفة.

وفي حديث مع الطالب الجامعي هشام لوانسة (أبو يونس) عضو شبيبة التجمع في سخنين قال: "نحن نرفض قدوم الفاشيين والعنصريين الى بلداتنا العربية، الذين يحملون فكرا يهدف الى اقتلاعنا من أرضنا، ونرى أن استقبالهم في سخنين بلد يوم الأرض والشهداء عار، ونستهجن استقبالهم بهذه الصورة الانتهازية".

وأضاف لوانسة "نحن في التجمع سوف نتصدى لجميع الأحزاب الصهيونية ايا كانت في سخنين، ونعمل على كنسها كليا من بلدتنا العزيزة".


 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018