رفضت المحكمة ادعاءات الشرطة: الإفراج عن الطالب خليل غرة

رفضت المحكمة ادعاءات الشرطة: الإفراج عن الطالب خليل غرة

قررت محكمة الصلح في القدس، صباح اليوم الاثنين، إطلاق سراح عضو سكرتاريا التجمع الطلابي في الجامعة العبرية خليل غرة.

وكان الطالب غرة قد اعتقل في ساعات منتصف الليل الفائت من مسكن الطلبة في الجامعة، بعد إجراء تفتيش في غرفته، وجرى اقتياده إلى معتقل المسكوبية.

وفي بداية جلسة المحاكمة، اليوم، عرضت النيابة العامة الإفراج عن الطالب غرة مقابل إيداع مبلغ مالي بقيمة 5 آلاف شيكل، وبضمانات شخصية وكفالة طرف ثالث، وبتعهد بأن لا يقوم بإجراء اتصالات مع ضابطة الشرطة التي تقدمت بشكوى ضد خليل بتهمة التهديد ونشر الكراهية.

ورفض محامي الدفاع، المحامي علاء محاجنة، عرض الشرطة، وصمم على الإفراج عن المعتقل دون أية ضمانات أو كفالات أو أية التزامات وشروط مقيد ة.

وبعد أن استمعت المحكمة إلى طلب النيابة، واطلعت المواد السرية التي بحوزتهم، قبلت في نهاية الجلسة موقف الدفاع، وقررت إطلاق سراح غزة دون أي قيد أو شرط.

وفي نهاية الجلسة، وفي أعقاب استجواب المحامي لممثل النيابة، وجهت المحكمة ملاحظة لممثل النيابة بأن ما يقومون به يبدو أنه غير قانوني، ويفتقد للإثباتات.

وعقب المحامي علاء محاجنة بالقول إن الاعتقال هو اعتقال سياسي، حيث أن التهم الموجهة لخليل تتعلق بأقوال نسبت إليه، وهي تدخل في إطار حرية التعبير عن الرأي السياسي، ولا تنطوي بشكل مباشر أو غير مباشر على أية تهديدات.

وفيما يؤكد على عنصر الملاحقة السياسية ، نوّه المحامي محاجنة إلى أن الشرطة كانت قد أجرت اتصالا مع خليل، خلال الأسبوع الفائت، وأبلغته بأنه لن يفلت من العقاب في هذه المرة، كما حدث في السابق بعد أن برأته المحكمة من التهم التي وجهتها إليه الشرطة.

وقال عضو سكرتاريا التجمع الطلابي في الجامعة العبرية، الطالب مجد حمدان، إن الاعتقال يتزامن مع الفعاليات اليومية التي تقوم بها الطلاب تضامنا مع الأسرى الفلسطينيين، كما تتزامن مع الامتحانات الفصلية في الجامعة، الأمر الذي يؤكد على ان الاعتقال هو سياسي محض.

ويتوقع أن يتم إطلاق سراح الطالب غرة من معتقل المسكوبية في القدس خلال الساعات القريبة القادمة، بعد إتمام إجراءات الإفراج عنه.
 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018