عقد مؤتمر "متساوون بالقدرات متساوون بالحقوق" لذوي الاحتياجات الخاصة

عقد مؤتمر "متساوون بالقدرات متساوون بالحقوق" لذوي الاحتياجات الخاصة

عقد صندوق "مسيرة" لدعم ذوي الاحتياجات الخاصة، بمشاركة أكثر من عشر جمعيات وبلدية طمرة، مؤتمر "متساوون بالقدرات، متساوون بالحقوق"، في اليوم العالمي لذوي الاحتياجات الخاصة، بمشاركة مئات الحضور.

وناقش المؤتمر العديد من المواضيع والقضايا والتحديات التي تواجه ذوي الاحتياجات الخاصة في المجتمع العربي، وعلى رأسها موضوع الإتاحة وموضع التشغيل والتمكين في المجتمع.

تخلل المؤتمر كلمات ترحيبية بدأها رئيس بلدية طمرة، د. سهيل ذياب، أكد خلالها على أهمية النهوض بشريحة ذوي الاحتياجات الخاصة، والتي يعتبرها أهم وأطهر جمهور في المجتمع.

وألقى عضو إدارة صندوق "مسيرة"، ماهر أغبارية، كلمة باسم الصندوق رحب فيها بالحضور وأكد على دور الصندوق في دعم الجمعيات والمبادرات الهادفة للنهوض بذوي الاحتياجات الخاصة.

وتضمن المؤتمر محاضرتين مهنيتين قدمها كل من السيد حسام أبو بكر، مدير مؤسسة التأمين الوطني فرع الناصرة، والسيدة راوية حداد، المفتشة في وزارة العمل والرفاه. كما وتخلل المؤتمر فقرات فنية متنوعة شارك فيها الجمهور.

ويُذكر أن منتدى جمعيات "مسيرة" هو عبارة عن مبادرة لصندوق ومؤسسة "مسيرة" تهدف إلى تمكين الجمعيات العربية الصغيرة العاملة في مجال الإعاقة من خلال تمكينها مهنيا وماليا ومساعدتها في بلورة مسار نمو وتطوير مستدام. وتشارك في المنتدى جمعية شهد الطمراوية، جمعية لنا، جميعة جسور، جمعية أنصت، جمعية طه حسين، جمعية يدًا بيد، جمعية ماري، جمعية بيت العجلات، جمعية العيش المُستقل وجمعية أبو الطيب الفحماوية.

من جهته أكد مدير عام صندوق مسيرة، نبيل أرملي، أن الهدف الأساسي وراء عقد المؤتمر هو التأكيد على أهمية تحقيق حقوق ذوي الاحتياجات الخاصة كونهم جزء لا يتجزأ من المجتمع، وتقديم كل ما هو لازم للنهوض بوضعهم الاجتماعي والاقتصادي والتشغيلي. وشكر أرملي بلدية طمرة وقاعة الأوبرا على دعمهم الكريم والسخي وعلى كرم الضيافة والاستقبال.

 

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية