التجمع الطلابي يدين الاعتداء على الطلاب العرب في الجامعة العبرية

التجمع الطلابي يدين الاعتداء على الطلاب العرب في الجامعة العبرية

أدان التجمع الطلابي اعتداء أعضاء حركة "إم ترتسو" الفاشية على مجموعة الطلاب العرب الفاعلين في حراك "سير وصيرورة" في الجامعة العبرية في القدس.

جاء ذلك في بيان أصدره التجمع الطلابي، أمس الثلاثاء، وصلت نسخة عنه لموقع "عرب 48".

واعتبر التجمع الطلابي في بيانه هذا الاعتداء "اعتداء على الطلاب العرب الفلسطينيين جميعا، وهو يأتي بغطاء من العنصرية والفاشية المقوننة رسميا، ليس على مستوى الممارسات الرسميّة فحسب، بل وبالقوانين العنصرية المستمرة".

وأكد أنه "لم يكن هذا الاعتداء هو بداية التجلّي الواضح للفاشية لدى "إم ترتسو" التي لم تتورع في التحريض المستمر على كل ما هو فلسطيني وعربي في الجامعات، وقد سبق ذلك موجة تهديدات طويلة لم تحرك إدارة الجامعة إزاءها ساكنا، مما فتح المجال للإمعان في هذه الفاشيّة التي وصلت حد الاعتداء الجسدي".

وختم التجمع الطلابي بيانه بالقول إنه "بوحدتنا وإصرارنا على عدالة قضيتنا وحقنا في العمل السياسي، نتصدّى لهذه القطعان من الفاشيّة، وهي التي لم تتحمّل رفع العلم الفلسطيني في فعالية رفاقنا من "جفرا- التجمع الطلابي في تل أبيب"، الأخيرة، لتحرّض عليهم وتهاجمهم إعلاميا. معا نتصدّى للفاشيّة والعنصريّة".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018