إيران والسعودية تتصدران الإعدامات في الشرق الأوسط

إيران والسعودية تتصدران الإعدامات في الشرق الأوسط
صورة توضيحية

تصدرت كل من إيران والسعودية قائمة أكثر الدول المنفذة لأحكام الإعدام خلال عام 2017 في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، في حين تصدرت مصر قائمة الأكثر إطلاقًا لأحكام الإعدام، لكن كثيرًا منها لم ينفذ.

وبحسب الرصد الذي أجرته منظمة العفو الدولية "أمنستي"، أعدمت إيران 507 أشخاص على الأقل خلال عام 2017، في حين أطلق الجهاز القضائي المصري 402 حكمًا بالإعدام.

وبحسب تقرير للمنظمة الحقوقية الدولية، عرضته في مؤتمر صحفي، اليوم الخميس، بالعاصمة المغربية الرباط، فإن إيران أعدمت ما نسبته 60% من مجموع "الإعدامات المؤكدة" بالمنطقة.

وقال التقرير إن المملكة العربية السعودية أعدمت 146 شخصا، فيما أعدم العراق 125 شخصا. وأضاف أن هذه الدول الثلاثة وحدها نفذت 92% من مجموع الإعدامات المسجلة في المنطقة خلال عام 2017.

وبحسب التقرير فإن مصر أعدمت 35 شخصا، والأردن أعدم 15 شخصا، الكويت 7 أشخاص، فلسطين 6 أشخاص، البحرين 3 أشخاص، اليمن شخصان، والإمارات شخص واحد.

ولم يفصل التقرير طبيعة الجرائم التي ارتكبها من جرى إعدامهم، غير أن أغلب تلك الدول تطبق عقوبة الإعدام على جرائم المخدرات والقتل وما يتعلق بالإرهاب.

وسجل التقرير تراجع عدد أحكام الإعدام في المنطقة خلال 2017 مقارنة مع 2016، حيث بلغ هذا العدد 619 في 2017، مقابل 764 في 2016.

وقال إن غالبية "الأحكام المؤكدة" صدرت في مصر بما مجموعه 402 حكمًا بالإعدام في 2017، مقابل 237 حكما في 2016.

وأشارت منظمة العفو الدولية إلى أنها "تعتقد أن مئات أحكام الإعدام قد صدرت في إيران ولكنها لم تتمكن من تأكيد مصداقية هذه الأرقام".

وقالت "أمنستي" إنها تأكدت من قيام السلطات في الجزائر ولبنان والمغرب وقطر وتونس، بإصدار أحكام بالإعدام، من دون أن يتم تنفيذ أي عملية إعدام في هذه البلدان خلال 2017.

ووفق التقرير فإن من بين الدول التي أصدرت أحكاما بالإعدام الجزائر حيث أصدرت 27 حكما بالإعدام، البحرين 15 حكما، العراق 65، الأردن 10، الكويت 15، ولبنان 12.

فيما قال التقرير إن عدد عمليات الإعدام المنفذة وأحكام الإعدام في سوريا "غير مؤكدة"، وهو التعبير الذي استعمله بخصوص عمليات الإعدام المنفذة في ليبيا.

 

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية