"يديعوت أحرونوت": "مدريد 2" في مطلع الشهر القادم..

"يديعوت أحرونوت": "مدريد 2" في مطلع الشهر القادم..

كتب إيتمار آيخمان في صحيفة "يديعوت أحرونوت" أنه بعد مرور 15 عاماً على مؤتمر مدريد، من المتوقع أن يعقد في مطلع الشهر القادم مؤتمر "مدريد 2"، يشارك فيه ممثلون غير رسميين من قبل إسرائيل والفلسطينيين وسورية ولبنان والأردن ومصر.

وجاء أنه يقف وراء المبادرة الحكومة الإسبانية ومنظمات سلام دولية، بالإضافة إلى حكومات الدانمارك والسويد والنرويج، التي تقوم برعاية المؤتمر، ويشارك فيها ثلاثة وزراء خارجياتها.

كما جاء أن الملك الإسباني، خوان كارلوس الثاني، ورئيس الحكومة الإسبانية حوسيه لويس ثاباتيرو، ووزير خارجيته ميجل موراتينوس، سوف يقومون باستقبال المشاركين في المؤتمر في قصر الملك.

ومن المتوقع أن يستمر المؤتمر ثلاثة أيام، هدفها "وضع كافة مبادرات السلام على الطاولة ومطالبة الحكومات بالعودة إلى طاولة المفاوضات باعتبار أنه يمكن جسر الهوة بين الأطراف".

وأضافت الصحيفة أن الإسبانيين درسوا في البداية إمكانية عقد المؤتمر "مدريد 2" بمشاركة ممثلين رسميين، إلا أنهم اصطدموا بعدم استجابة حكومات المنطقة، الأمر الذي دفعهم إلى اختيار مسار غير مباشر، لدفع هيئات المجتمع المدني للضغط على الحكومات من أجل العودة إلى طاولة المفاوضات.

كما جاء أن جملة من الأحداث الأخيرة في الشرق الأوسط تقف في خلفية المؤتمر، من بينها؛ الحرب على العراق، والحرب على لبنان، وتقرير بيكر- هاميلتون، وخطاب إيهود أولمرت في "سديه بوكير" في النقب. ومن المتوقع أن يشارك في المؤتمر كمراقبين ممثلون عن الولايات المتحدة وروسيا والسعودية وأوروبا والجامعة العربية.

وبحسب الصحيفة فإن ممثل إسرائيل سيكون وزير الخارجية السابق، شلومو بن عامي، بالإضافة إلى دان مريدور وداليا رابين وروني ميلو وأوري ساغي وموشي شاحال ودافيد كيمحي وبيني ميدان.

وادعت الصحيفة أن لا يزال من غير المعروف من سيمثل لبنان وسورية في المؤتمر، في حين صادق الفلسطينيون على مشاركة ممثلين عنهم. كما قالت الصحيفة إن منظمي المؤتمر يحافظون على أسماء المشاركين بسرية، خشية أن يؤدي النشر المسبق إلى عرقلة مشاركتهم..

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018