اليمن السعيد: ارتفاع ضحايا الكوليرا إلى 2180

اليمن السعيد: ارتفاع ضحايا الكوليرا إلى 2180

أعلنت منظمة الصحة العالمية، اليوم الخميس، ارتفاع ضحايا وباء الكوليرا في اليمن، إلى 2180 حالة وفاة، منذ بدء انتشار المرض أواخر نيسان/ أبريل الماضي.

وذكر فرع المنظمة الدولية في اليمن، عبر حسابه في "تويتر"، إنه خلال أقل من 6 أشهر منذ اكتشاف أولى الإصابات بالمرض، في أبريل الماضي، تم تسجيل ألفين و180 حالة وفاة مرتبطة بالكوليرا في الأراضي اليمنية.

كما تم تسجيل 872 ألف و415 حالة اشتباه بالإصابة بالكوليرا، خلال الفترة ذاتها، بحسب ذات المصدر.

وينتشر الوباء القاتل في 21 محافظة يمنية من أصل 22، ولازالت محافظة أرخبيل سقطرى (شرق)، الوحيدة التي لم يسجل فيها أي إصابات، حسب وسائل إعلام عالمية.

والكوليرا؛ مرض يسبب إسهالا حادًا يمكن أن يودي بحياة المريض خلال ساعات إذا لم يتلق العلاج. والأطفال الذين يعانون من سوء التغذية، وتقل أعمارهم عن 5 سنوات، هم الأكثر عرضة للإصابة بالمرض.

وتقول منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف)، إن الأطفال يمثلون قرابة 50% من إجمالي حالات الاشتباه بالإصابة بالكوليرا في اليمن، و32% من إجمالي الوفيات.

يشار إلى أن نحو نصف مليون طفل دون سن الخامسة يعانون من سوء التغذية الحاد في اليمن، بحسب بيانات أممية.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018