شرب الحليب بين الفوائد والأضرار

شرب الحليب بين الفوائد والأضرار
توضيحية (Pixabay)

 كشفت دراسة حديثة، أجراها باحثون من كلية هارفرد للصحة العامة في بوسطن ونشروا نتائجها في الدوريّة الطبية البريطانية "بي إم جيه" أن الأشخاص الذين يشربون الكثير من الحليب ويأكلون الجبن واللبن لن يعيشوا أطول من غيرهم بالضرورة.

وفحص الباحثون بيانات عن استهلاك منتجات الألبان لأكثر من 168 ألف امرأة وأكثر من 49 ألف رجل ليس لديهم تاريخ من أمراض السرطان أو القلب. وعلى مدى نحو 30 عاما من المتابعة توفي 51438 شخصا.

وكان الأشخاص الذين يتناولون الكميات الأكبر من منتجات الألبان 4.2، كحصة يوميا، أكثر عرضة بنسبة سبعة بالمئة للوفاة أثناء الدراسة من الذين يتناولون أقل كمية من منتجات الألبان أو 0.8 حصة في اليوم.

ولم يختلف الأمر بالنسبة للذين يتناولون كميات متوسطة تتراوح ما بين حصة لثلاثة حصص يوميا.

وكتب المعد الرئيسي للدراسة مينج دينج وزملاؤه في تلخيص دراستهم"إجمالي كمية منتجات الألبان المستهلكة لم تكن مرتبطة بفرص العيش لفترة أطول". وأضافوا "الأثر الصحي لمنتجات الألبان قد يعتمد على مقارنتها بالأطعمة التي تستهلك بدلا منها".

وتابع فريق البحث أن بعض الدراسات السابقة كانت قد ربطت بين استهلاك منتجات الألبان وبين انخفاض طفيف في مخاطر عدد كبير من المشكلات الصحية منها ارتفاع ضغط الدم والسكري وأمراض القلب وبعض أنواع السرطان. لكن ارتفاع استهلاك منتجات الألبان ارتبط كذلك بزيادة مخاطر الإصابة بأنواع أخرى من السرطان في دراسات سابقة.

توضيحية (Pixabay)

أظهرت الدراسة أن الأشخاص الذين استهلكوا الكميات الأكبر من منتجات الألبان كانوا أقل ميلا لشرب الكحوليات والتدخين وأكثر نشاطا من الذين يتناولون الكميات الأقل.

وفي بعض الحالات كان نوع منتجات الألبان المستخدمة يؤثر على احتمالات الوفاة.

فعلى سبيل المثال من يستهلكون كميات أكبر من اللبن منزوع الدسم أو منخفض الدسم كانوا أكثر عرضة بقليل للوفاة بأسباب مختلفة أثناء الدراسة وأكثر عرضة للوفاة من أمراض القلب أو سرطان القولون والمستقيم.

وارتبط الحليب كامل الدسم بارتفاع احتمالات الوفاة بأسباب مختلفة وكذلك نتيجة أمراض القلب والأوعية الدموية والسرطان.

وعندما استبدل الأشخاص إحدى حصص منتجات الألبان بالمكسرات والخضروات قلت احتمالات الوفاة أثناء الدراسة بنسبة 14 بالمئة.

في حين أن استبدال إحدى حصص منتجات الألبان بالحبوب الكاملة قلل فرص الوفاة أثناء الدراسة بنسبة 11 بالمئة.

وتزيد الفرص بنسبة خمسة بالمئة في حالة استبدالها باللحوم الحمراء أو المُصنعة.

ملف خاص | الإجرام المنظم: دولة داخل الدولة