رئيس بلدية بيت حانون يرد على رئيس بلدية سديروت: الفلسطينيون شعب مسالم يدافع عن نفسه ضد همجية الاحتلال..

رئيس بلدية بيت حانون يرد على رئيس بلدية سديروت: الفلسطينيون شعب مسالم يدافع عن نفسه ضد همجية الاحتلال..

رد رئيس بلدية بيت حانون الدكتور محمد نازك الكفارنة على رئيس بلدية سديروت الذي طالب بهدنة مع الفلسطينيين تهدف إلى وقف الصواريخ التي تنطلق من المناطق الحدودية في قطاع غزة.

وأكد الكفارنة في تصريح له أن مدينة سديروت تعيش حالة من الذعر الناجم عن أصوات الإنفجارات بينما تعيش مدينة بيت حانون الحزن بشكل يومي بسبب الاستهداف المتكرر من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلية المتواجدة على الحدود مع المدينة للمواطنين العزل، والتي كان آخرها استهداف مجموعة من الشبان كانونا يقضون وقتاً للتسلية للتفريغ عن أنفسهم بسبب الحصار على قطاع غزة مما أدى إلى استشهاد ثلاثة منهم.

وأضاف الكفارنة أن الفلسطينيين هم شعب مسالم يدافع عن نفسه ضد همجية جنود الاحتلال الذين انتزعت الرحمة من قلوبهم فباتوا يستهدفون النساء والأطفال والشيوخ والمؤسسات التعليمية والصحية والخدماتية.

وطالب الكفارنة من رئيس بلدية سديروت أن يشاهد على شاشة التلفاز ذلك الدمار الهائل الذي أحدثته الدبابات الإسرائيلية في شوارع وبيوت وأراضي بيت حانون، مؤكداً أن الاحتلال الإسرائيلي يرى أن أي هدنة مع الفلسطينيين يجب أن تبدأ من فوهة المدفعية، معتبراً أن العمليات العسكرية التي ينفذها الاحتلال في قطاع غزة هي ما تدفع بالمقاومة الفلسطينية إلى الرد دفاعاً عن النفس.

وأضاف الكفارنة أن الدعوة إلى هدنة طويلة الأمد كانت مطلباً فلسطينياً يهدف إلى وضع حد لحالة الحرب التي تعيشها المنطقة وما يترتب عليه من إعادة الحقوق الفلسطينية المسلوبة.

وشدد الكفارنة على ضرورة وقف الهجمة التي تشنها قوات الاحتلال على مدينة بيت حانون والسماح لأصحاب الأراضي الزراعية بالوصول إلى أراضيهم التي تعتبر مصدر الدخل الوحيد لهم بعد أن أغلقت إسرائيل المعابر وفرضت حصاراً اقتصاديا خانقاً على قطاع غزة.

واعتبر الكفارنة أن مطالبة رئيس بلدية سديروت لهدنة مع الفلسطينيين ما هو إلا علاقات عامة وذر الرماد في العيون في محاولة واضحة لقلب الحقائق ولتحميل أهالي قطاع غزة العزل مسئولية ما آلت إليه الأوضاع، مؤكداً أنه لإثبات نية رئيس بلدية سديروت على التعايش السلمي فإنه يتوجب عليه مواجهة حكومته بوقف انتهاكاتها في قطاع غزة بشكل عام وفي مدينة بيت حانون على وجه الخصوص.

وناشد الكفارنة المجتمع الدولي بضرورة الوقوف أمام مسؤولياته وحماية الفلسطينيين من آلة القتل الإسرائيلية والتي باتت لعبة في أيدي جنود يخضعون المنطقة برمتها لأهوائهم الشخصية

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018