إسرائيل تطرد 6 فنانين فرنسيين من رام الله

إسرائيل تطرد 6 فنانين فرنسيين من رام الله

أصيب خمسة نشطاء سلام أجانب وفلسطينيين اثنين خلال مشاركتهم في مظاهرة في قرية دير الغصون احتجاجًا على بناء "للجدار الفاصل" في الضفة الغربية . وقد استخدم جيش الاحتلال قنابل مسيلة للدموع والرصاص المطاطي لتفريق المتظاهرين .

من جهة ثانية، طردت سلطات الاحتلال الاسرائيلية ستة فنانين فرنسيين من الشباب كانوا يستعدون لاقامة محترفات فنية في مخيم الامعري قرب رام الله للاجئين الفلسطينيين في الضفة الغربية وذلك بعد 24 ساعة من وصولهم الى مطار بن غوريون الدولي، كما اعلنت الجمعية التي تنظم هذا العمل امس.

وتساءلت رنوا ستيفان رئيسة جمعية " لوموند اوترمان " (العالم بصورة مختلفة) في بيان نشر امس " بماذا يشكل ستة فنانين فرنسيين من الشباب جاءوا يقيمون محترفات فنية في احد المخيمات تهديدا لاسرائيل؟ بماذا يمكن لريشة الرسم في يد اطفال فلسطينيين ان تشجع الارهاب"؟

انظر ايضا :


إسرائيل تطرد الشهود الأجانب على جرائمها