سلطات الاحتلال تسلّم أهالي قرية خلة حمامة جنوب القدس إخطارات بطردهم و بيع منازلهم بالمزاد العلني

سلطات الاحتلال تسلّم أهالي قرية خلة حمامة جنوب القدس إخطارات بطردهم و بيع منازلهم بالمزاد العلني

دعا سكان خلة حمامة الواقعة بمحاذاة جدار الفصل العنصري بالقرب من مستوطنة جيلو جنوب القدس ، الرأي العام الى الاهتمام بقضيتهم ، مشيرين الى قيام سلطات الاحتلال بمصادرة أراضيهم و تدمير مزروعاتهم لاستكمال بناء الجدار العنصري.

و كانت بلدية القدس الإسرائيلية ضمّت هذه المنطقة إلى حدودها في عام 1997 ، و تقطن في المنطقة نحو 30 عائلة تفتقر لأبسط الحقوق الحياتية والبنى التحتية كتعبيد الشوارع و شبكات المجاري ، كما يتعرّض الأهالي لاعتداءات احتلالية متكررة .

و داهم طاقم من موظفي بلدية القدس الإسرائيلية بحراسة قوات من الشرطة، منازل المنطقة و سلموا اصحابها إخطارات و إنذارات من المحاكم الاحتلالية تطالبهم بدفع مبالغ خيالية كضرائب لبلدية الاحتلال، و هدّد الموظفون بطرد الأهالي و بيع منازلهم و محتوياتها في المزاد العلني .

و يشكو الأهالي مما يعتبرونه تجاهلاً لقضيتهم و طالبوا الجهات الرسمية و الشعبية الفلسطينية الوقوف إلى جانبهم و مساندتهم في التصدّي واحباط مخطّطات طرد السكان وتوسيع مستوطنة جيلو .