مركزية فتح تحمل حماس مسؤولية تفجر المفاوضات وعباس سيلقي يوم غد "خطابا هاما" ..

 مركزية فتح تحمل حماس مسؤولية تفجر المفاوضات وعباس سيلقي يوم غد "خطابا هاما" ..

اعلنت مصادر فلسطينية ان الرئيس محمود عباس سيلقى غدا الثلاثاء خطابا هاما الى الشعب الفلسطيني يشرح فيه اسباب وصول المشاورات حول تشكيل حكومة الوحدة الى طريق مسدود.

ياتي هذا فى الوقت الذى حملت فيه اللجنة المركزية لحركة فتح فى ختام اجتماع لها فى مدينة غزة، حركة حماس المسؤولية إزاء وصول المشاورات لتشكيل حكومة الوحدة الوطنية الى طريق مسدود.

وقالت اللجنة في بيان لها اصدرته عقب الاجتماع ان حركة حماس، ورفضها للبرنامج الوطني للإتفاقات للشرعيات الثلاث الفلسطينية والعربية والدولية هو السبب في تعثر تلك المشاورات ..

وأكدت المركزية إستعداد حركة فتح لدعم تشكيل حكومة إنقاذ وطني تكون قادرة على رفع الحصار والمقاطعة الدولية وتعزيز الوئام واللحمة الوطنية من كل قوى الصف الوطني .

وقالت الجنة أن لا شروط ولا إشتراطات لديها لتشكيل حكومة الإنقاذ الوطني وإنها ستدعم كافة المبادرات والجهود الرامية للخروج من الأزمة الراهنة ببرنامج وطني مقبول فلسطينياً وعربياً ودولياً وحكومة وطنية قادرة ومؤهلة لتنفيذ هذا البرنامج، ورفع الحصار عن الشعب الفلسطيني .

وإعتبرت اللجنة أن من شأن ما وصفته "بالمناورة والمماطلة والتهرب من تشكيل حكومة الإنقاذ الوطني بتوافق وطني ومن كفاءات مشهود لها أن يعمق الأزمة السياسية والإقتصادية والأمنية، ويوفر الإحتلال الإسرائيلي الفرصة والذريعة لمواصلة إحتلاله وإستيطانه وعدوانه على الشعب الفلسطيني وأكدت اللجنة أن خيار السلام العادل والدائم سيظل خيار الشعب الفلسطيني منذ إنطلاق عملية السلام التي تعطلت بسبب الأطماع التوسعية الإسرائيلية ".



ملف خاص | انتخابات الكنيست 2019