الغاء اجتماع دول عدم الانحياز في رام الله بعد منع دخول 4 وزراء خارجية من قبل اسرائيل

الغاء اجتماع دول عدم الانحياز في رام الله بعد منع دخول 4 وزراء خارجية  من قبل اسرائيل

 


كان مقررا ان تضيف مدينة رام الله الاحد وللمرة الأولى الاجتماع الاستثنائي للجنة الخاصة بفلسطين في دول عدم الانحياز.
اعلنت وزارة خارجية السلطة الفلسطينية عن الغاء اجتماع استثنائي لدول عدم الانحياز كان مقررا في رام الله بسبب منع اسرائيل لوزراء خارجية من اربع دول اعضاء في المنظمة من دخول الاراضي الفلسطينية


وكان مسؤولون فلسطينيون واسرائيليون اعلنوا الاحد ان اسرائيل منعت وزراء خارجية اربع دول في حركة عدم الانحياز من دخول الضفة الغربية لحضور اجتماع للجنة فلسطين في المنظمة.
واوضحوا ان تلك الدول هي كوبا واندونيسيا وبنغلادش وماليزيا لانها لا تقيم اية علاقات دبلوماسية مع اسرائيل.


ونقلت وكالة فرانس برس عن مسؤول فلسطيني طلب عدم الكشف عن اسمه قوله ان "مكتب رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو ابلغ الجانب الفلسطيني بانه سيتم منع دخول اربعة وزراء خارجية من دول عدم الانحياز الاراضي الفلسطينية لحضور اجتماع لجنة فلسطين في المنظمة" الذي كان مقررا عقده الاحد في رام الله.


وكان مقررا ان تضيف مدينة رام الله اليوم الاحد وللمرة الأولى الاجتماع الاستثنائي للجنة الخاصة بفلسطين في دول عدم الانحياز، بحضور وزراء خارجية وممثلين عن 12 دولة من أصل 13 عضوا في اللجنة.
وكان وزير خارجية السلطة الفلسطينية رياض المالكي وصف هذا الاجتماع الاستثنائي للجنة الخاصة بفلسطين في دول عدم الانحياز بالحدث تاريخي والأول من نوعه في فلسطين.


وتقول السلطة الفلسطينية إن الاجتماع كان "يهدف إلى التأكيد على حق شعبنا المطلق وحق قيادته في إقامة مؤتمرات دولية على الأرض الفلسطينية وترغب السلطة في كسب دعم المجموعة للاعتراف بعضوية الدولة الفلسطينية في الامم المتحدة . حيث قدم الجانب الفلسطيني خلاله تقريرا حول الوضع في فلسطين وطلب عقد اجتماع استثنائي للجنة في فلسطين".


وأوضح المالكي في تصريحاته أن الدول المشاركة التي كانت وافقت على حضور الاجتماع هي: مصر، اندونيسيا، جنوب أفريقيا، زمبابوي، زامبيا، ماليزيا، السنغال، كولومبيا، الهند، كوبا، وبنغلادش، فضلا عن وزير الخارجية الاردني بصفة ضيف على الاجتماع ، فيما اعتذرت الجزائر عن المشاركة.


 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018