رفض حظر مشاهدة نهائية ليورو 2016 للأسرى الفلسطينيين

رفض حظر مشاهدة نهائية ليورو 2016 للأسرى الفلسطينيين
ذوو الأسرى الفلسطينيين يتظاهرون أمام مقرّ هئية الصّليب الأحمر الدّوليّة - القدس

التمست عائلة الجنديّ المقتول والمحتجز جثمانه لدى حماس، أورون شاؤول، اليوم الأحد، إلى المحكمة العليا في إسرائيل، بطلب استصدار أمر يحظر على الأسرى الفلسطينيّين ممّن ينتمون إلى حركة حماس، مشاهدة ختام نهائيّات كأس أوروبا (يورو 2016)، والتي تنعقد مساء اليوم الأحد، وهو الأمر الذي قوبل بالرّفض، لعدم وجود تعليلات قضائيّة كافية من شأنها المصادقة على الطّلب.

وكان كلّ من زهافا وهرتسل شاؤول، والدا الجنديّ القتيل المحتجز جثمانه، أورون شاؤول، قد تقدّما يوم الثّلاثاء الماضي، لكلّ من رئيسة مفوّضيّة السّجون الإسرائيليّة، عوفراه كلينجير، ولوزير الأمن الدّاخليّ، غلعاد إردان، طالبين منهما لإلغاء الامتيازات التي نجح الأسرى الفلسطينيّون بتحصيلها بمرور عقود على أزمة الأسرى الفلسطينيّين.

وتأتي هذه الخطوة من قبل العائلة بعد أن رفضت مفوّضيّة مصلحة السّجون الإسرائيليّة، في الشأن ذاته، الاستجابة لطلب العائلة.

وتساءلت العائلة في الالتماس الذي قدّمه موكّل دفاعهم، المحامي لإفرايم ديمري 'ما المنطق الذي يقف من وراء القرار البائس والمهلوس هذا؟ تنظيم حماس يواصل الضّحك على إسرائيل على طول الطّريق، حيث يتواجد مخبأ الجنديّين. يجب على الدّولة أن تبثّ لتنظيم حماس رسالة مشتركة، واضحة وغير قابلة للتأويل – العين بالعين، السّنّ بالسّن والبادي أظلم'.

وتزامنًا مع توقيع اتّفاقيّة المصالحة الإسرائيليّة التّركيّة، الأسبوع الماضي، صعّدت عائلات الجنود الإسرائيلييّن المحتجزة جثامينهم في قطاع غزّة، من مطالبها بالإفراج عن ذويهم، في الوقت ذاته الذي طالبت فيه بتضييق الخناق، وبشدّة، على غالبيّة الامتيازات التي يتمتّع بها الأسرى الفلسطينيّون.

وجاء في الرّسالة التي كتبتها عائلة الجنديّ القتيل، شاؤول 'نتوجّه إليك بعد أن اكتشفنا خلال الأيّام الأخيرة أنّك قرّرت المصادقة على منح امتيازات ل، 3500 أسير فلسطينيّ من تنظيم حماس، من المعتقلين في السّجون الإسرائيليّة، بما فيه زيادة ميزانيّة حساب البنك في السّجن (الكانتينا) بقيمة 200 شيكل، وفتح قنوات الرّياضة للمشاهدة دوري يورو 2016'.

وأضاف الرّسالة 'نتوقّع أن تعملي على إلغاء منح الامتيازات بشكل فوريّ، وأن تمنعي من أسرى حماس مشاهدة المباراة نصف النّهائيّة، يوم الأحد'.

وأضاف ذوو الأسرى الإسرائيليّين 'حماس تمتنع حتّى الآن عن كلّ نشاط إنسانيّ بموجب القانون الدّوليّ بشأن إيصال معلومات حول الأسبوعين'.

اقرأ/ي أيضًا | عائلة الجندي شاؤول تمنع البضائع عن غزة

وأرسلت نسخة من الرّسالة إلى الّلجنة البرلمانيّة التي أنشئت لإعادة الأسرى الإسرائيليّين وجثامينهم من الأسر الحمساويّ، والتي ينتسب إليها كلّ من رئيس الحكومة الإسرائيليّة، بنيامين نتنياهو، وزير الماليّة، موشيه كحلون، ووزير الدّاخليّة، أرييه درعي. ويشار إلى أنّ هذه اللّجنة أقيمت قبل أسبوعين، بناءً على طلب من الوزير كحلون، الذي تقدّم به خلال مناقشة المصادقة على اتّفاقيّة المصالحة مع تركيا. وقد أعلن مكتب رئيس الحكومة أنّ اللجنة 'سترافق بشكل متواصل موضوع الأسرى والمفقودين، بما فيه تشكيل ضغط على حماس'.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018