الاحتلال يعتقل 15 فلسطينيا ويصادر أموالا بالخليل

الاحتلال يعتقل 15 فلسطينيا ويصادر أموالا بالخليل

اعتقل جيش الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم الأربعاء، 15 فلسطينيا في مداهمات واقتحامات شنها بمحافظات رام الله والخليل وبيت لحم جنوب، بينهم رئيس رابطة علماء فلسطين مصطفى شاور، فيما تم مصادرة مبالغ مالية في الخليل بذريعة تمويل "الإرهاب".

واستولت قوات الاحتلال خلال اقتحامها للخليل على أموال خلال حملة مداهمات لمنازل نشطاء وأعضاء في حركة حماس.

وبحسب شهود عيان، فإن قوة عسكرية من جيش الاحتلال اعتقلت شاور بعد اقتحام منزله في مدينة الخليل وتفتيشه، ومصادرة مبالغ مالية وأجهزة خلوية من المنزل.

كما اقتحمت قوّة أخرى منزل الشهيد شادي فتحي شعبان ازغير في المدينة، وأغلقت مدخلا رئيسا بالمكعبات الإسمنتية قرب جبل جالس بالمنطقة الجنوبية للمدينة.

وفي قضاء بيت لحم، داهمت قّات الاحتلال منزل الأسير ماهر عبيات واعتقلت شقيقه طارق، فيما اقتحمت منزل شابا في المدينة لاعتقاله، ولم تجده بالمنزل، واعتقلت والده للضغط عليه لتسليم نفسه.

 كما اعتقلت قوات الاحتلال فجر الأربعاء أسيرين محررين لدى اقتحامها لقرية كفر نعمة غرب مدينة رام الله.

وذكر شهود عيان أن الاحتلال قاموا بتفتيش المنزلين والعبث بمقتنياتها.

 كما واعتقلت قوات الاحتلال شابا من بلدة بيتا، جنوب نابلس، إذ اقتحمت القوات البلدة، فجرا، واعتقلت شابا، بعد دهم منزل ذويه، وتفتيشه.

واعتقلت القوات شابا من منطقة واد ابو فريحة في مدينة بيت ساحور، بعد دهم منزله، وتفتيشه.

وداهمت قوات الاحتلال، قرية بلعين غرب رام الله، واقتحمت عددا من منازل المواطنين واستولت على حواسيب ومقتنيات ووثائق شخصية.

وأفاد منسق اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان في بلعين عبد الله أبو رحمة، بأن قوة من جيش الاحتلال حاصرت منازل الأخوة عبد الله وراتب وخالد أبو رحمة، ومنزل بسمان ياسين، وفجرت أبوابها واقتحمتها وأجرت عمليات تفتيش داخلها، تخللها الاعتداء على اصحاب هذه المنازل وتخريب وتحطيم محتوياتها واستولت حواسيب وهواتف محمولة وكروت التخزين وبعض الأوراق والمستندات.