الاحتلال يرفع وتيرة استهدافه للصحفيين الفلسطينيين

الاحتلال يرفع وتيرة استهدافه للصحفيين الفلسطينيين
(صورة من الأرشيف)

حذرت نقابة الصحفيين الفلسطينيين من الارتفاع الملحوظ بالانتهاكات التي تستهدف الصحفيين الفلسطينيين من قبل جنود الاحتلال الإسرائيلي.

وقالت "لجنة الحريات" بالنقابة في بيان صحفي، الجمعة، إن جيش الاحتلال إرتكب العديد من الانتهاكات الخطيرة خلال شهر أيلول/سبتمبر الجاري مستهدفا العشرات من الصحفيين، كان آخرها ما تعرض له الزميل المصور، علاء بدارنة، من اعتداء واحتجاز وترهيب أثناء عمله الصحفي.

وكذلك ما تعرض له الزميل الصحفي، جعفر اشتية، من ضرب وتهديد بالسلاح أثناء تأدية عمله الصحفي. كما تعرض الزميل، مصعب الخطيب، للإصابة بقنبلة غاز بشكل مباشر.

كما قامت قوات الاحتلال، اليوم الجمعة، بالاعتداء على مجموعة من الصحفيين أثناء تغطيتهم للأحداث بالقرب من الحرم الإبراهيمي جنوب الضفة الغربية المحتلة.

وأضاف البيان أن نقابة الصحفيين تؤكد على مواصلاتها النضال بكافة المحافل للدفاع عن الزميلات والزملاء وتطالبهم بأخذ كافة الاحتياطات الازمة للسلامة المهنية امام عنجهية الاحتلال وبطشه دون الخوف أو التردد في الاستمرار بتأدية الرسالة الصحفية المهنية النبيلة.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018