مصرع فلسطيني صدمته حافلة للمستوطنين قرب بيت لحم

مصرع فلسطيني صدمته حافلة للمستوطنين قرب بيت لحم
(توضيحية)

لقي الشاب رامي عيسى خليل أسعد (38 عاما) من قرية ارطاس جنوب بيت لحم مصرعه،  عصر اليوم الخميس، بعد أن صدمته حافلة ركاب إسرائيلية، على الشارع التفافي رقم 60 الواصل ما بين القدس والخليل، وتحديدا قرب بلدة الخضر.

وأفاد مدير الاسعاف والطوارئ في الهلال الاحمر فرع بيت لحم محمد عوض، بأن الشاب توفي على الفور في الموقع، وأنه بعد معاينته تبين أن اصابته المباشرة في الرأس أدت الى تناثر المخ.

وحسب طواقم الإسعاف الإسرائيلية، تلقت طواقمها إخطارا عن جريح بحادث دهس على شارع رقم (60)، وعلى الفور هرع الطاقم الطبي للمكان وأقر مصرع الشاب الفلسطيني إثر إصابته بجراح حرجة نتيجة دهسه من قبل حافلة للمستوطنين.

وظهر الشاب في صورة وهو ملقى على الأرض دون حراك وينزف من الرأس نتيجة لصدمه من قبل حافلة تابعة لشركة "إيغد" الإسرائيلية.

ووصلت شرطة الاحتلال إلى المكان وفتحت تحقيقا في الحادث.