إضراب الثلاثاء في الأراضي الفلسطينية يستثني التعليم حتى 12:00 ظهرا

إضراب الثلاثاء في الأراضي الفلسطينية يستثني التعليم حتى 12:00 ظهرا
من الأرشيف

أعلنت وزارة التربية والتعليم العالي الفلسطينية، مساء اليوم الإثنين، أن إضراب يوم غد، الثلاثاء، الذي دعته له القوى الوطنية، سيستثني قطاع التعليم حتى الساعة 12 ظهرا.

وشددت الوزارة على أن قطاع التعليم سيشارك في الفعاليات بعد الساعة الثانية عشرة، حفاظا على انتظام العملية التعليمية خاصةً في أول أيام الفصل الدراسي الثاني، وبناءً عليه تؤكد أن الدوام سينتظم في كافة المؤسسات التعليمية حتى الساعة الثانية عشرة ظهرا.

وكان قد أعلن عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، جمال محيسن، أن الثلاثاء المقبل إضراب شامل لكافة القطاعات، والمؤسسات، ما عدا وزارتي الصحة والتعليم، تنديدا بإعلان الرئيس الأميركي دونالد ترمب الأخير بشأن القدس، وتنفيذا لقرارات المجلس المركزي بتفعيل المقاومة الشعبية السلمية.

وأعلنت نقابات قطاع النقل في فلسطين (أصحاب شركات الباصات، ونقابة عمال النقل)، اليوم الإثنين، أن يوم غد الثلاثاء سيكون يوم إضراب شامل، باستثناء نقل الطلاب والحالات الإنسانية.

وأوضحت في بيان صحفي، أن هذا القرار يأتي التزاماً بقرار الحركة الوطنية، ودعماً لصمود شعبنا، ونصرةً للقدس عاصمة دولة فلسطين الأبدية، واحتجاجا على قرار ترمب المشؤوم بشأن القدس.

وكانت قد وجهت الدعوة، السبت، إلى الفلسطينيين في الضفة الغربية، بما فيها القدس، وقطاع غزة، إلى جعل يوم الثلاثاء يوم إضراب شامل وتصعيد مميز على كافة نقاط التماس والمواجهة والطرق الالتفافية، وإلى الانطلاق يوم الجمعة، بعد أداء صلاة الجمعة في الميادين العامة، بمسيرات حاشدة وغاضبة باتجاه نقاط التماس والمواجهة وحواجز الاحتلال.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018