الاحتلال يمنع وزيرين فلسطينيين تدشين مدرسة بالقدس

الاحتلال يمنع وزيرين فلسطينيين تدشين مدرسة بالقدس
(أرشيف)

منعت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، صباح اليوم الإثنين، من وزيرين في السلطة الفلسطينية من المشاركة في احتفال ترميم إحدى المدارس بالقدس القديمة والذي تنظمه الهيئات الفلسطينية.

وبموجب قرار صادر عن وزير الأمن الداخلي، غلعاد إردان، منعت سلطات الاحتلال من وزيري السياحة والآثار رولا معايعة، ووزير التربية والتعليم العالي صبري صيدم، من الوصول إلى البلدة القديمة في مدينة القدس المحتلة، للمشاركة في احتفال ترميم إحدى المدارس.

وأغلقت وحدات من المخابرات وشرطة الاحتلال مداخل البلدة القديمة في القدس، لمنع وصول الوزيرين، وأمين سر إقليم فتح بالقدس.

وأكدت وزارتا التربية والسياحة في بيان صحفي مشترك: "أن الهستيريا الإسرائيلية لن تثنيهما عن أداء دوريهما تجاه القدس، وأن تكرار هذه الممارسات المجحفة تشكل دليلا قاطعا على محاولات الاحتلال النيل من الدور الرسمي في القدس، وصولا إلى الطمس الكامل للحضور الوطني الفلسطيني.

وأوضح مدير مكتب الوزيرة معايعة جريس قمصية ، أن عناصر من مخابرات الاحتلال منعت الوزيرين من الوصول للبدة القديمة، للمشاركة في احتفال ترميم مدرسة تراسنطا.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018