قطع الكهرباء والمياه عن المعتصمين بمقر "الأونروا" بغزة

قطع الكهرباء والمياه عن المعتصمين بمقر "الأونروا" بغزة
موظفون شرعوا بإضراب مفتوح عن الطعام (أ.ب)

قطعت إدارة وكالة الغوث وتشغيل اللاجئين "الأونروا"، اليوم السبت، الكهرباء والمياه عن المعتصمين داخل مقرها الرئيسي في قطاع غزة، حسب ما أفاد اتحاد موظفي "الأونروا"، الذي اعتبر أنها بهذا الإجراء "تضرب بعرض الحائط كل حقوق الإنسان التي طالما تغنت بها وأقامت لها المناهج والدورات".

وقال اتحاد الموظفين بوكالة الغوث في بيان عممه على وسائل الإعلام إن "العشرات من المعتصمين قد شرعوا صباح السبت في إضراب مفتوح عن الطعام، لتصل رسالتهم للجميع متمسكين بحقهم في الوظيفة والحياة".

وحمل اتحاد الموظفين إدارة الوكالة ومكتب المفوض العام المسئولية الكاملة عن حياة الموظفين الذي شرعوا بالإضراب عن الطعام ويواصلون الاعتصام رغم قطع الكهرباء والمياه.

وأفاد أنه "تم نقل ماهر الملخ من برنامج الصحة النفسية الليلة الماضية إلى المستشفى في حالة إغماء، حيث أنه مضرب عن الطعام منذ أربعة أيام".

وأشار الاتحاد في بيانه إلى أنه "سيتم بالتواصل مع اللجنة الدولية للصليب الأحمر ومؤسسات حقوق الإنسان، وإرسال رسالة بأسماء الزملاء الذين انخرطوا في الإضراب المفتوح عن الطعام لمتابعة القضية والتقرير عن ذلك".

وأضاف: "لقد تعاهدنا ألا نتراجع عن هذه الفعاليات المطالبة بإلغاء القرار الجائر حتى النهاية، ونحن بصمودكم سنحقق النصر".

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018