الاحتلال يعتقل 32 مقدسيا بدعوى التجند لأجهزة الأمن الفلسطينية

الاحتلال يعتقل 32 مقدسيا بدعوى التجند لأجهزة الأمن الفلسطينية

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الاثنين، 32 مواطنا مقدسيا، بينهم نحو 20 ينتمون لحركة فتح وأسرى محررون.

ونقلت وكالة "وفا" عن مصادر محلية قولها إن قوات الاحتلال سلمت إخطارات وبلاغات لعدد آخر من أهالي القدس. وأوضحت المصادر أن الاعتقالات شملت كافة أحياء وبلدات القدس.

واقتحمت قوات الاحتلال منزل إبراهيم الجولاني، واعتقلت نجله عدي، حتى يسلم نفسه، وكذلك اقتحمت مخابرات الاحتلال منزل أنور عوض وتركت أمر استدعاء له لعدم وجوده في منزله، فضلا عن تسليم أوامر استدعاء لعادل أبو زنيد، وباسل عابد.

وتأتي هذه الاعتقالات بعد الوقفة الاحتجاجية التي نفذها نشطاء في شارع صلاح الدين، مساء أمس، احتجاجا على اعتقال الاحتلال لمحافظ القدس، عدنان غيث، وتمديد اعتقاله حتى يوم الخميس المقبل.

وأكدت شرطة الاحتلال اعتقال 32 مواطنا مقدسيا، وزعمت أنهم مشتبهون بالتجند والخدمة في أجهزة أمن السلطة الفلسطينية.

وقال بيان شرطة الاحتلال إنه "مع نهاية تحقيق سري الذي أجرته وحدة التحقيق المركزية للواء القدس، تم إلقاء القبض على 32 مشتبهاً من سكان شرقي القدس، الذين يحملون بطاقات هوية زرقاء، حيث عملوا كنشطاء في الأجهزة الأمنية الفلسطينية، وبعضهم يحصل على خصائص (مخصصات) من دولة إسرائيل، كل ذلك بشكل منافٍ للبند 7 لقانون التطبيق، الذي يحظر التجنيد لصفوف القوات المسلحة التابعة للسلطة الفلسطينية".

وزعم البيان أن "بعض الأنشطة المنسوبة وفق الشبهات للمشتبهين الذين يعيشون بين سكان شرقي القدس، تضر بشكل مباشر بالمواطنين العرب الإسرائيليين وأمنهم الشخصي". وخلال نهار اليوم سوف تتم إحالة المعتقلين إلى محكمة الصلح للنظر في طلب الشرطة تمديد توقيفهم.

وحسب شرطة الاحتلال، فإنه "خلال تفتيش منازل المشتبهين، تم ضبط بطاقات عضوية في الشرطة الفلسطينية، وبزات موحدة بأنواع مختلفة وذخيرة ومعدات عسكرية مختلفة، وصور ومستندات أخرى". 

واعتبر بيان شرطة الاحتلال أن "الشرطة سوف تتعامل بشكل حازم دون هوادة ضد السكان والمواطنين الإسرائيليين الذين يعملون باسم السلطة الفلسطينية ومنظمات إرهابية أخرى مما يشكل انتهاكا للقانون بما في ذلك المس بسيادة دولة إسرائيل وأمنها".

اقرأ/ي أيضًا | تمديد اعتقال محافظ القدس غيث حتى الخميس



الاحتلال يعتقل 32 مقدسيا بدعوى التجند لأجهزة الأمن الفلسطينية