الاحتلال يشرد عائلة بالرأس الأحمر بعد هدم خيامها

الاحتلال يشرد عائلة بالرأس الأحمر بعد هدم خيامها
هدم خيام بالراس الأحمر (ناشطون)

هدمت جرافات جيش الاحتلال الإسرائيلي صباح اليوم الثلاثاء، خياما تعود لأحد المواطنين في منطقة الرأس الأحمر، جنوب شرق طوباس، وذلك بحجة عدم الترخيص.

وشرعت آليات تابعة لقوات الاحتلال بأعمال تجريف وهدم لمنشآت فلسطينية في خربة الرأس الأحمر بالأغوار الشمالية.

وقال مسؤول ملف الأغوار في محافظة طوباس معتز بشارات، إن قوات الاحتلال حاصرت خياما تعود للمواطن جهاد بني عودة، وطردت العائلة بأكملها، عقب الشروع بعملية الهدم.

وأوضح بشارات، أن قوة من جيش الاحتلال ترافقها ما يسمى الإدارة المدنية، اقتحمت المنطقة صباح اليوم برفقة جرافات، وحاصرت مساكن ومنشآت تعود للمواطن بني عودة ووالدته، وتم مطالبتهم بمغادرة بيوتهم تمهيدًا لهدمها.

ولفت إلى أن عمليات التجريف والهدم لمساكن ومنشآت وأراض فلسطينية في الأغوار الشمالية وطوباس، قد زادت، ضمن مخطط للاحتلال يهدف لتوسيع المستوطنات المحيطة.

يشار إلى أن خربة عاطوف والرأس الأحمر عبارة عن تجمعات سكنية وبدوية تقع على بعد ثلاثة كيلومترات شمال شرق طمون، يسكنها العشرات من العائلات التي تعتاش على فلاحة الأراضي وتربية المواشي يبلغ عدد سكانها نحو 1000 نسمة.

تبلغ مساحة الأرض المتبقية لأهالي عاطوف والرأس الأحمر قرابة 98 دونما، تم مصادرة نسبة لا تقل عن 70% من أراضيها لصالح المستوطنات، ومعسكرات جيش الاحتلال، حيث لم يعد بمقدور الأهالي الاستفادة منها وسط تدريبات جيش الاحتلال ومضايقاته.