غزة: إصابة شابين برصاص الاحتلال شرق خان يونس

غزة: إصابة شابين برصاص الاحتلال شرق خان يونس
صورة تُظهر نقل أحد مُصابي عدوان سابق على القطاع (أ ب أ)

أُصيب شابان مساء اليوم الجمعة، برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي، شرق خان يونس جنوب قطاع غزة،  بحسب ما أوردت وكالة "وفا" للأنباء.

وأطلق أفراد قوات الاحتلال المتمركزون في الأبراج العسكرية وخلف السواتر التربية على امتداد السياج الفاصل شرق خان يونس، النار، باتجاه مجموعة من المواطنين، ما أدى إلى إصابة شابين بالرصاص.

وأصيب 49 فلسطينيًا، بينهم 24 بالرصاص الحي، جراء اعتداء قوات الاحتلال على المشاركين في مسيرات العودة الأسبوعية، بعد ظهر يوم الجمعة الماضي.

والشهر السابق اتهم المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان، في بيان، جيش الاحتلال؛ بتعمد إيذاء المتظاهرين واستهدافهم في أماكن قاتلة بأجسادهم خلال مشاركتهم في مسيرات العودة السلمية على حدود غزة.

وقال المركز إن التظاهرات "اتّسمت بالسلمية والهدوء ولم يسجل وجود أي خطر أو تهديد جدي على حياة الجنود الذين استهدفوا المتظاهرين بالرصاص وقنابل الغاز"، مُشيرا إلى أن "هذه الجرائم (تستمر) نتيجة إفلات إسرائيل من العقاب".

وبيّن المركز أن لإسرائيل و"ما تتمتع به من حصانة؛ ما يشجع قواتها على اقتراف الجرائم بقرار رسمي من أعلى المستويات العسكرية والسياسية".