مستوطنون يتقحمون الأقصى والاحتلال يحجبه عن الفلسطينيين

مستوطنون يتقحمون الأقصى والاحتلال يحجبه عن الفلسطينيين
عشرات المستوطنين يقتحمون الأقصى (مواقع التواصل)

اقتحم 144 مستوطنا، اليوم الإثنين، ساحات المسجد الأقصى من جهة باب المغاربة بحراسة مشددة لشرطة الاحتلال التي شددت من الإجراءات التي تحول دخول الفلسطينيين لساحات الحرم.

ووفقا لدائرة الأوقاف الإسلامية بالقدس المحتلة، فإن 46 مستوطنا و73 طالبا يهوديا و25 موظفا من حكومة الاحتلال اقتحموا المسجد الأقصى، ونظموا جولات استفزازية في ساحاته وسط تلقيهم شروحات عن "الهيكل" المزعوم.

ووفرت شرطة الاحتلال الحماية للمستوطنين أثناء تجولهم في ساحات الأقصى، فيما حاول بعضهم تأدية صلوات تملودية قبالة قبة الصخرة ومصلى "باب الرحمة"، قبل خروجهم من باب السلسلة.

ودعت ما تسمى "جماعات الهيكل" المزعوم التي تشرف وتبادر للاقتحامات، أنصارها وجمهور المستوطنين إلى تنفيذ اقتحامات جماعية للمسجد الأقصى وذلك بمناسبة عيد "رأس السنة العبرية" الذي يصادف الأسبوع المقبل.

إلى ذلك، تواصل شرطة الاحتلال التضييق على دخول الفلسطينيين لساحات الحرم، وذلك عبر تفتيش حقائبهم واحتجاز بطاقاتهم الشخصية عند بواباته الخارجية، وكذلك منع بعضهم من دخول المسجد، فيما تواصل إبعاد العديد من موظفي الأوقاف والحراس وأهل القدس عن المسجد.