188 إصابة جديدة بفيروس كورونا في القدس

188 إصابة جديدة بفيروس كورونا في القدس
(أرشيفية - وفا)

قال عضو وحدة مكافحة كورونا في القدس المحتلة، الدكتور علي الجبريني، في بيان نُشر قبيل انتصاف ليل الخميس، إن 188 مقدسيًّا، أُصيبوا بالفيروس، يوم الخميس، لافتًا إلى أن مجمل الإصابات في المدينة، "يقترب من 2200 حالة تقريبا، مع بدء تحويل الحالات المتعافية إلى البيوت والتي بلغ عددها 156 حالة اليوم (الخميس) فقط".

وأوضح الجبريني، أن "النية تتجه لافتتاح فندق يخصص للمقدسيين الأسبوع القادم لاستيعاب الحالة الوبائية في المدينة".

وذكر الجبريني أن "مجمل الإصابات في المدينة منذ بداية شهر حزيران (يونيو) الماضي، ارتفع إلى 2028 إصابة من بينها حوالي 30 حالة (خاضعة للعلاج بواسطة) أجهزة التنفس، وأكثر من 140 حالة متوسطة".

وطالب الجبريني، المقدسيين، بالاتزام "بالتوصيات الصحية من حيث التباعد الاجتماعي، وارتداء الكمامة، ومواظبة التعقيم".

الإغلاق يدخل حيّز التنفيذ مُجددًا في الضفة

ودخل حيز التنفيذ، مساء الخميس، قرار الحكومة الفلسطينية، بإغلاق جميع محافظات الضفة الغربية المحتلة، في نهاية الأسبوع، حتى الساعة السادسة من صباح يوم الأحد المُقبل.

وللأسبوع الثاني على التوالي، تفرض الحكومة إغلاقا يشمل كافة مناحي الحياة باستثناء المخابز والصيدليات، وتمنع الحركة في الشوارع مع مراعاة الحالات الطارئة، في إطار جهودها لمكافحة انتشار وباء كورونا.

وأوضح الناطق الرسمي باسم وزارة الداخلية، غسان نمر لـ"وفا"، إن قرار الحكومة بالإغلاق الشامل نهاية الأسبوع، يهدف إلى "منع أي تجمعات أو مناسبات والحد من التزاور بين المواطنين، وبالتالي الحيلولة دون انتقال العدوى، كما يتيح المجال لطواقم الطب الوقائي حصر المخالطين للحالات المصابة بشكل أكبر".

وأشار إلى أنه سيُسمح لمن ليس لديه مخبز أو صيدلية في محيط سكنه، التحرك بمركبته لأقرب مخبز أو صيدلية، على أن يكون في المركبة شخص واحد.

وأكد أن الحركة ستمنع بين مراكز المدن والقرى والمخيمات في المحافظة الواحدة، وبين المحافظات، مشددا على أن كل شخص أو محل تجاري يخالف القرار؛ سيعرّض نفسه للعقوبة والمساءلة القانونية.

ولفت إلى أن لجنة الطوارئ العليا ستعقد اجتماعا يوم السبت برئاسة رئيس الحكومة، محمد اشتية، لدراسة آخر مستجدات الحالة الوبائية، والإعلان عن الإجراءات خلال الفترة المقبلة.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص