حماس تستنكر زيارة وزير الخارجية البحريني لإسرائيل: "خطيئة قومية"

حماس تستنكر زيارة وزير الخارجية البحريني لإسرائيل: "خطيئة قومية"
الزياني في القدس (أ ب)

أدانت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، اليوم الخميس، زيارة وزير خارجية البحرين، عبد اللطيف الزياني، إلى إسرائيل، وطلبه تبادل السفراء معها، ووصف المتحدث باسم الحركة، حازم قاسم، في تصريح، السلوك البحريني بـ"الخطيئة القومية".

وقال قاسم إن "زيارة وزير الخارجية البحريني إلى الكيان الصهيوني، والأحاديث الودية مع قادة الاحتلال المجرمين، مُدانة ومنبوذة عربيا وأخلاقيا".

وتابع: "طلب البحرين من الكيان الصهيوني تبادل السفراء، يعكس إصرار النظام البحريني على تعميق الخطيئة القومية التي اقترفتها بتوقيعها اتفاق التطبيع".

وعدّ تبادل السفراء "أمرا يعاكس قيم العروبة، ويشكّل عداء للمصالح الوطنية لشعب البحرين، وتعزيزا للتوترات في المنطقة".

وأضاف قاسم أن "تزامن هذه الزيارة مع الهجمة الاستيطانية في مدينة القدس المحتلة، يجعل مع البحرين شريكة في الجريمة والعدوان على حقوق الشعب وأرضه".

ووصل الزياني إلى إسرائيل، الأربعاء، برفقة وفد أمريكي، في أول زيارة منذ التوقيع على إعلان تطبيع العلاقات بين البلدين الشهر الماضي.

وقال الزياني، خلال مؤتمر صحافي عقده أمس الأربعاء، مع وزير الخارجية الإسرائيلي، غابي أشكنازي، في مقر وزارة الخارجية الإسرائيلية بالقدس، إن بلاده وافقت على طلب فتح سفارة إسرائيلية في المنامة، وتقدّمت بطلب رسمي لفتح سفارة في إسرائيل.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص