اعتقالات بالضفة والعيسوية واستدعاء والد شهيد قباطية

اعتقالات بالضفة والعيسوية واستدعاء والد شهيد قباطية
اعتقالات في العيسوية (فيسبوك)

شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي، الليلة الماضية وفجر اليوم الثلاثاء، حملة دهم وتفتيش في مناطق متفرقة بالضفة الغربية المحتلة، استدعت خلالها والد الشهيد محمود كميل لمقابلة مخابراتها، كما واعتقلت ثلاثة شبان من بلدة العيسوية.

من محافظة جنين، استدعت قوات الاحتلال المواطن عمر صادق كميل من بلدة قباطية لمقابلة مخابراتها في معسكر سالم العسكري.

والمواطن كميل، هو والد الشهيد الفتى محمود عمر كميل، والذي استشهد بعد تنفيذه عملية إطلاق نار الليلة الماضية قرب باب حطة عند المسجد الأقصى بالقدس القديمة.

وأفرجت سلطات الاحتلال عن المواطن كميل بعد ساعات من التحقيق والتهديد بهدم منزله.

واستشهد محمود كميل، مساء أمس الإثنين، برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي قرب باب حطة أحد أبواب المسجد الأقصى، بعد تنفيذه عملية إطلاق نار، أصيب خلالها شرطي إسرائيلي.

بينما في محافظة رام الله، اقتحمت قوات الاحتلال فجر اليوم منزل الأسير المحرر مجدي الخياط من بلدة عبوين، وتركت فيه خرابا كبيرا بعد تفجير مدخل منزله.

واقتحمت قوات الاحتلال مخيم عقبة جبر في أريحا، وشنت حملة دهم وتفتيش في عدة أحياء بالمخيم.

وفي القدس المحتلة، اعتقلت قوات الاحتلال ثلاثة شبان وهم، هيثم مصطفى، ومحمد مصطفى، ويونس أبو الحمص، بعد اقتحام بلدة العيسوية.

وذكر نادي الأسير بأن مواجهات اندلعت بين عشرات الشبان تزامنت مع اقتحام قوات الاحتلال للبلدة واعتقالها الشبان، استخدمت خلالها القنابل الغازية والصوتية والرصاص المعدني المغلف بالمطاط.

وفي سياق متصل، واصل المستوطنون الليلة وفجر اليوم اعتداءات في مناطق عدة من الضفة الغربية خاصة في محيط محافظة نابلس وطريق نابلس رام الله وشرق بيت لحم.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص